20 كانون الثاني يناير 2010 / 09:05 / منذ 8 أعوام

سيتي يهزم يونايتد في ذهاب قبل نهائي كأس رابطة الاندية الانجليزية

<p>تيفيز مهاجم مانشستر سيتي يحتفل بهدفه الثاني في فريق مانشستر يونايتد في مباراة يوم الثلاثاء. تصوير: فيل نوبل - رويترز</p>

لندن (رويترز) - احرز المهاجم الارجنتيني كارلوس تيفيز هدفين ليقود مانشستر سيتي للفوز 2-1 على ضيفه وجاره مانشستر يونايتد في ذهاب قبل نهائي كأس رابطة الاندية الانجليزية لكرة القدم يوم الثلاثاء.

وانتقل تيفيز الى سيتي قادما من يونايتد العام الماضي في صفقة زادت من مشاعر المنافسة بين الناديين وادرك التعادل لفريقه الحالي من ركلة جزاء قبل ثلاث دقائق من نهاية الشوط الاول.

واضاف تيفيز الهدف الثاني لسيتي بضربة رأس من مسافة قريبة في مرمى الحارس الهولندي ادوين فان دير سار في الدقيقة 65.

وتقدم يونايتد في الدقيقة 17 عندما فشل دفاع سيتي في التعامل مع كرة عرضية من انطونيو فالنسيا ليحولها رايان جيجز بسهولة في الشباك بعد متابعة جيدة لتسديدة زميله وين روني التي تصدى لها الحارس شاي جيفن.

وهذه المرة الاولى التي يتقابل فيها ناديا مدينة مانشستر معا بقبل نهائي كأس رابطة الاندية الانجليزية منذ عام 1969 وستقام مباراة العودة على ملعب يونايتد الاسبوع القادم.

وسيتأهل الفائز من مواجهة سيتي ويونايتد لمقابلة استون فيلا او بلاكبيرن روفرز في المباراة النهائية على استاد ويمبلي يوم 28 فبراير شباط القادم.

وفاز استون فيلا بهدف دون مقابل على مضيفه بلاكبيرن في مباراة الذهاب بقبل النهائي.

وكان يونايتد الافضل في بداية اللقاء وافتتح التسجيل بعدما احرز جيجز اول هدف له في مرمى سيتي منذ عام 1996.

وسيطر يونايتد على مجريات اللعب اغلب فترات الشوط الاول بعد هدف جيجز لكن سيتي ادرك التعادل من ركلة جزاء مثيرة للجدل احتسبها الحكم مايك دين.

وارتكب رفائيل مدافع يونايتد مخالفة بعدما جذب كريج بيلامي مهاجم سيتي من قميصه خارج منطقة الجزاء لكن الاخير سقط داخلها.

واشار دين بوجود مخالفة داخل منطقة الجزاء لكن لقطات الاعادة التلفزيونية اوضحت انه لم يكن هناك شيء من هذا القبيل.

ولم يلتفت تيفيز لاعتراضات زملائه القدامى واضاعة فان دير سار للوقت التي تسببت في حصوله على انذار لينفذ ركلة الجزاء بنجاح في شباك فريقه السابق.

ومع ادعاء مسؤولين في يونايتد خلال الفترة الاخيرة ان النادي كان على حق في الاستغناء عن تيفيز جاء رد المهاجم الارجنتيني في الملعب بعدما احرز الهدف الثاني لسيتي ليرفع رصيده الى 13 هدفا في اخر 11 مباراة.

وركض تيفيز بعدما احرز الهدف الثاني نحو مقاعد بدلاء يونايتد واشار الى أذنيه وكأنه يسأل زملاءه القدامى ماذا يقولون عنه الان.

وهاجم يونايتد بضراوة بحثا عن التعادل في الوقت المتبقي وسدد روني كرتين تصدى لهما جيفن ببراعة كما ابعد دفاع سيتي كرة من على خط المرمى سددها المهاجم البديل مايكل اوين.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below