5 شباط فبراير 2010 / 11:15 / منذ 8 أعوام

مقتل صبي بعد هجوم مسلح على حافلة مشجعين في الارجنتين

بوينس ايرس (رويترز) - أوردت وسائل إعلام محلية في الارجنتين أن صبيا في الرابعة عشرة من عمره قتل يوم الخميس بعد تعرضه لاطلاق نار مع رجلين آخرين حين هوجمت حافلة كانت تقلهم في طريق العودة الى روساريو من بوينس ايرس.

وقال مفتش شرطة في روساريو لاذاعة محلية ان الصبي أصيب بثلاثة أعيرة نارية في الرأس خلال الهجوم الذي وقع في الساعات الاولى من الصباح في طريق سريع يربط العاصمة بمدينة روساريو ثاني أكبر مدن الارجنتين.

وأصيب في الحادث رجلان في الثامنة والعشرين والثانية والاربعين من العمر الا انهما تجاوزا مرحلة الخطر.

وكانت مجموعة من المشجعين في طريق العودة بعد مشاهدة مباراة لفريقهم في دوري الدرجة الاولى ضد هوراكان في ضاحية باركي باتريسيوس في بوينس ايرس يوم الاربعاء.

وأوردت وسائل اعلام أن منفذي الهجوم قد يكونوا مجموعة منافسة من جماهير نفس الفريق.

كما أوردت وسائل الاعلام أيضا نقلا عن شهود أن الاسلحة التي استخدمت في الهجوم كانت أسلحة الية.

ولا تزال الشرطة تبحث عن مشتبه بهم.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below