28 شباط فبراير 2010 / 22:27 / بعد 8 أعوام

فوز صعب لانترناسيونالي المتصدر على اودينيزي في الدوري الايطالي

ميلانو (رويترز) - تغلب انترناسيونالي حامل اللقب وصاحب الصدارة على اثار فقدان جهود اربعة من لاعبيه بسبب الايقاف واستقبال شباكه لهدف مبكر ليفوز 3-2 على مضيفه اودينيزي في دوري الدرجة الاولى الايطالي لكرة القدم يوم الاحد.

<p>لاعبو انترناسيونالي يحتفلون بتسجيل هدف في مرمى اودينيزي في الدوري الايطالي يوم الاحد. تصوير. دانيل روانيج - رويترز</p>

وتعادل انترناسيونالي في مبارياته الثلاث الاخيرة ليتقلص الفارق الذي يتفوق به في الصدارة لكن الصمود المعتاد للفريق ممزوجا بأداء رائع في بعض الفترات ساعده في الابقاء على النقاط الاربع التي يتفوق بها على ملاحقه ميلانو صاحب المركز الثاني والذي تغلب 3-1 على اتلانتا يوم الاحد.

وخاض انترناسيونالي المباراة بدون والتر صمويل وايفان كوردوبا واستيبان كامبياسو وسولي مونتاري بعد المباراة المثيرة التي تعادل فيها بدون أهداف مع سامبدوريا في الجولة الماضية والتي تسببت أحداثها في ايقاف مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو لثلاث مباريات.

وعاد لاعب الوسط تياجو موتا للعب في الدفاع وشارك مكدونالد ماريجا لاعب منتخب كينيا لاول مرة مع انترناسيونالي بينما جلس الكاميروني صمويل ايتوو الذي تراجع مستواه كثيرا كبديل.

وبدأ اودينيزي الذي يبتعد بأربع نقاط فقط عن منطقة الهبوط المباراة بطريقة رائعة حين أطلق سيموني بيبي تسديدة قوية استقرت في الشباك في الدقيقة الثانية بعد تمريرة عرضية من انطونيو دي ناتالي لكن انترناسيونالي سرعان مع أدرك التعادل بفضل ماريو بالوتيلي الذي سدد كرة قوية في المرمى من على حافة منطقة الجزاء بعد اربع دقائق.

ووضع الظهير الايمن البرازيلي مايكون فريقه انترناسيونالي في المقدمة بهدف ثان من هجمة جيدة في منتصف الشوط الاول قبل أن يضيف الارجنتيني دييجو ميليتو الهدف الثالث.

وسجل دي ناتالي متصدر قائمة هدافي الدوري الهدف الثاني لاودينيزي من ركلة جزاء في بداية الشوط الثاني.

وتغلب ميلانو على ضيفه اتلانتا المهدد بالهبوط بفضل هدفين من المهاجم البرازيلي الكسندر باتو.

وسجل باتو الهدف الاول قبل أن يضيف هدفا اخر اثر تمريرة عرضية من مواطنه رونالدينيو بعد 11 دقيقة.

وسجل التشيلي خايمي فالديس هدف اتلانتا الوحيد في بداية الشوط الثاني لكن ماركو بوريلو أعاد الفارق الى هدفين لصالح ميلانو من متابعة جيدة بعدما أهدر رونالدينيو ركلة جزاء.

وتراجع روما الذي يحتل المركز الثالث ويعاني بسبب كثرة الاصابات ليصبح على بعد سبع نقاط من المتصدر بعدما اهدر تقدمه بهدفين ليتعادل 2-2 خارج أرضه مع نابولي الذي جاء هدفه الثاني عن طريق ماريك هامسيك من ركلة جزاء في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وانتزع باليرمو المركز الرابع من منافسه يوفنتوس بفوزه عليه في ملعبه بهدفين نظيفين. والهزيمة هي الاولى ليوفنتوس تحت قيادة المدرب البرتو زاكيروني.

وتوقف رصيد يوفنتوس عند 41 نقطة ليتراجع للمركز الخامس بفارق الاهداف عن نابولي صاحب المركز السادس.

وافتتح المهاجم فابريتسيو ميكولي التسجيل لباليرمو بهدف في الدقيقة 60 وأضاف ايجور بودان الهدف الثاني مستفيدا من خطأ دفاعي قبل تسع دقائق من النهاية.

وخسر جنوة 4-3 على أرضه أمام بولونيا المتعثر الذي حقق الفوز بفضل ثلاثية للاعب اديلتون كما أضاع سامبدوريا فرصة انتزاع المركز الرابع بخسارته 1-صفر امام مضيفه بارما.

وتغلب كييفو 2-1 على كالياري بينما احيا سيينا متذيل الترتيب اماله في البقاء بالفوز 2-1 في اللحظات الاخيرة على ليفورنو المهدد بالهبوط ايضا.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below