6 آذار مارس 2010 / 17:31 / بعد 8 أعوام

سكولز يمنح يونايتد الفوز والصعود لقمة الدوري الانجليزي لكرة القدم

لندن (رويترز) - ارتقى مانشستر يونايتد حامل اللقب الى صدارة الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بعد تغلبه على مضيفه ولفرهامبتون واندرارز بهدف دون مقابل احرزه بول سكولز يوم السبت.

<p>الاسباني فرانسيسك فابريجاس لاعب فريق ارسنال بعد مباراة اقيمت في بورتو يوم 17 فبراير شباط 2010. تصوير: ميجول فيدال - رويترز</p>

وغاب المهاجم وين روني عن يونايتد في لقاء يوم السبت الذي كافح فيه ولفرهامبتون كثيرا قبل ان يضع سكولز الكرة في الشباك في الدقيقة 73 رافعا رصيده الى 100 هدف بالدوري الانجليزي الممتاز.

وينفرد يونايتد بالصدارة برصيد 63 نقطة من 29 مباراة متقدما بفارق نقطتين على تشيلسي صاحب المركز الثاني الذي يغيب عن اللعب في هذه الجولة بالدوري بسبب ارتباطه بلقاء ستوك سيتي في كأس الاتحاد الانجليزي يوم الاحد.

ويتأخر ارسنال صاحب المركز الثالث بفارق الاهداف عن تشيلسي بعد فوزه 3-1 على ضيفه بيرنلي القابع في المركز قبل الاخير في وقت سابق يوم السبت.

وأهدر المهاجم الدنمركي نيكلاس بندتنر الفرص الكثيرة التي سنحت له للتسجيل لكن الاسباني فرانسيسك فابريجاس وثيو والكوت والروسي اندريه ارشافين أحرزوا ثلاثة أهداف ليقودوا ارسنال للفوز.

وكان ارسنال يبتعد بفارق 11 نقطة عن الصدارة في ديسمبر كانون الاول الماضي وبتسع نقاط عن القمة قبل شهر لكنه عزز اماله الان في الفوز بالدوري للمرة الاولى منذ 2004.

وبعد حصول بيرنلي على نقطة واحدة في 14 مباراة سابقة خارج ارضه هذا الموسم في الدوري لم يكن تفوق ارسنال منذ البداية يمثل مفاجأة.

وبدا بيرنلي مكتفيا بالدفاع ومشاهدة لاعبي ارسنال وهم يتبادلون التمريرات المتقنة كالمعتاد.

وتحمل والكوت مسؤولية اختراق دفاع بيرنلي بنفسه واثبات احقيته بالوجود في تشكيلة منتخب انجلترا بكأس العالم هذا العام في جنوب افريقيا لكن رغم تخلصه من الرقابة في مراحل مبكرة من اللقاء الا انه اخفق في هز الشباك.

<p>بول سكولز لاعب فريق مانشستر يونايتد يحتفل باحرازه هدف في مرمى فريق ولفرهامبتون واندرارز في ولفرهامبتون يوم السبت. تصوير: نيجل روديس - رويترز</p>

وتعاون الفرنسي سمير نصري مع فابريجاس ليفتتح لاعب الوسط الاسباني التسجيل لارسنال قبل 11 دقيقة من نهاية الشوط الاول.

وخرج فابريجاس من الملعب بعد دقائق قليلة متأثرا بشد في اوتار الركبة وقال الفرنسي ارسين فينجر مدرب ارسنال بعد المباراة انه لن يعلم ما اذا كانت هذه الاصابة ستبعد لاعب الوسط الاسباني عن الفريق اللندني أمام ضيفه بورتو البرتغالي يوم الثلاثاء المقبل في اياب دور الستة عشر لدوري ابطال اوروبا.

ودفع ارسنال ثمنا غاليا لاهدار العديد من الفرص لتعزيز تقدمه عندما وجد ديفيد نوجنت مساحة لوضع الكرة في المرمى من فوق الحارس الاسباني مانويل المونيا بعد مرور خمس دقائق من زمن الشوط الثاني.

واعاد والكوت المقدمة لارسنال بعد عشر دقائق بتسديدة متقنة لكن جماهير الفريق شعرت بتوتر لانها كانت في انتظار المزيد من الاهداف قبل ان يختتم ارشافين الثلاثية في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وقال فينجر لمحطة سكاي سبورتس التلفزيونية ”يتمتع الفريق بترابط رائع بالتأكيد. عندما يمر فريق بما واجهناه هذا الموسم ويقف في مكاننا الحالي فانه يجب ان يكون قويا من الناحية الذهنية.“

واضاف ”قلل الجميع من فرصنا في المنافسة عشر مرات وما زلنا في دائرة الصراع. نملك الثقة والتعطش لذلك سنكافح.“

وأكد فينجر أنه شعر بالقلق من ان يدفع فريقه ثمن اهدار الفرص لكنه ما زال يثق في قدرات بندتنر.

وقال فينجر ”طريقة لعب بندتنر كانت غربية جدا اليوم لان مساهمته بشكل عام كانت جيدة لكنه اخفق في التسجيل وهو يعلم ذلك. لكن الفريق لم يدفع ثمنا غاليا بسبب هذا الامر وفي المرة القادمة سيستثمر بندتنر الفرص.“

وحقق بولتون واندرارز اول انتصار خارج ارضه منذ سبتمبر ايلول الماضي بعد فوزه 2-1 على مضيفه وست هام يونايتد ليواصل ابتعاده عن منطقة الهبوط.

واحرز كيفن ديفيز ولاعب الوسط جاك ويلشاير هدفين مبكرين لبولتون ثم قلص وست هام الفارق قبل دقيقتين من نهاية اللقاء بعد طرد تامير كوهين من الفريق الزائر.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below