26 آذار مارس 2010 / 07:36 / بعد 7 أعوام

رونالدو وهيجوين يقودان ريال مدريد للفوز على خيتافي بدوري اسبانيا

<p>كريستيانو رونالدو لاعب ريال مدريد يسدد كرة خلال مباراة الفريق أمام خيتافي في مدريد يوم الخميس - رويترز</p>

مدريد (رويترز) - استعاد ريال مدريد صدارة دوري الدرجة الاولى الاسباني لكرة القدم بعدما حقق الفوز خارج أرضه على جاره خيتافي بأربعة أهداف تقاسمها كريستيانو رونالدو وجونزالو هيجوين مقابل هدفين لمضيفه يوم الخميس.

ويوم الاربعاء تغلب برشلونة حامل اللقب بهدفين دون مقابل على ضيفه اوساسونا ليتصدر البطولة بفارق ثلاث نقاط لكن ريال استعاد المقدمة بفارق الاهداف بعد تساوي الفريقين الغريمين في النقاط ولكل 71 نقطة قبل لقائهما المرتقب بعد نحو أسبوعين.

وعانى مانويل بلجريني مدرب ريال بسبب اصابة اثنين من أغلى لاعبيه ثمنا وهما صانع اللعب البرازيلي كاكا ومهاجم فرنسا كريم بنزيمة لكن رونالدو صاحب الصفقة القياسية في العالم منح الفريق التقدم بهدف من ركلة حرة.

وقد تكون قدرات رونالدو مهاجم البرتغال العالية في تسديد الركلات الحرة سلاحا مهما في كأس العالم هذا العام. وفشل اوسكار اوستاري حارس خيتافي في منع تسديدته في الدقيقة 13 من دخول شباكه.

وكاد رونالدو يضاعف النتيجة سريعا بعد ذلك بخمس دقائق حين انطلق في الناحية اليسري وسدد كرة قوية لكن اوستاري أبعدها فوق العارضة بأطراف أصابعه.

وسجل الارجنتيني المتألق هيجوين هدفين رائعين ليتقدم ريال بثلاثة أهداف نظيفة بعد 23 دقيقة فقط من البداية. ورفع مهاجم منتخب الارجنتين رصيده من الاهداف هذا الموسم الى 22 هدفا.

وتلقى هيجوين تمريرة بينية من الهولندي رفائيل فان دير فارت ليسددها في الزاوية البعيدة لمرمى اوستاري قبل أن يعود ويراوغ الحارس ويسجل هدفه الثاني بعد تمريرة جيدة من مواطنه فرناندو جاجو.

وسجل رونالدو الهدف الرابع في الدقيقة 37 بعدما راوغ لاعبا وسدد كرة قوية في سقف المرمى.

وقلص دانييل باريخو الفارق بهدف لخيتافي بعد ذلك بدقيقة واحدة حين خرج ايكر كاسياس حارس ريال من منطقة الجزاء لتشتيت كرة لكن لاعب وسط خيتافي راوغه قبل أن يسدد الكرة في الشباك رغم وجود عدد كبير من مدافعي ريال.

واعترض كاسياس قائد منتخب اسبانيا على الحكم لعدم احتساب خطأ ضد باريخو واحتاج لعلاج استمر لفترة طويلة في الكاحل قبل أن يستأنف اللعب.

ولم يجد ريال صعوبة في السيطرة على الشوط الثاني الذي لم يكن بنفس المستوى من الاثارة رغم أن شباك كاسياس تلقت هدفا ثانيا في الدقيقة 80 حين استلم بيدرو ليون كرة داخل منطقة الجزاء وسددها في المرمى.

وازداد الامر صعوبة على خيتافي بطرد مدربه ميشيل وهو لاعب سابق في ريال لاعتراضه على الحكم.

وهذا الفوز هو العاشر على التوالي لريال مدريد في الدوري الاسباني وحقق به الفريق رقما قياسيا خاصا به بتسجيل ثلاثة أهداف أو أكثر في تسع مباريات متتالية محطما الرقم القياسي السابق لموسم 1951-1952.

وقال هيجوين في مقابلة تلفزيونية "الشيء المهم كان تحقيق الفوز. أنا سعيد للغاية لكن يوم الاحد أمامنا مباراة أخرى مهمة للغاية يجب أن نفوز بها."

ويوم الاحد يستضيف ريال غريمه المحلي اتليتيكو مدريد الذي تغلب 2-صفر على ضيفه اتليتيك بيلباو يوم الخميس.

ووضع دييجو فورلان مهاجم اوروجواي اتليتيكو في المقدمة بهدف في الدقيقة 53 اثر تمريرة عرضية من خوان فاليرا وأضاف الارجنتيني سيرجيو اجويرو هدفا ثانيا في الدقيقة 86 ليتقدم اتليتيكو وهو الفريق الوحيد الذي هزم برشلونة هذا الموسم الى المركز الثامن.

ويتقدم ريال وبرشلونة بفارق 18 نقطة على بلنسية صاحب المركز الثالث والذي حقق الفوز على ضيفه ملقة بهدف مقابل لا شيء يوم الاربعاء.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below