27 آذار مارس 2010 / 17:38 / منذ 7 أعوام

لامبارد يقود تشيلسي لاكتساح فيلا ويونايتد يسحق بولتون بدوري انجلترا

<p>فرانك لامبارد يحتفل باحرازه هدفا لفريقه تشيلسي في مرمى ستوك سيتي أثناء مباراة في كأس الاتحاد الانجليزي بلندن يوم السابع من مارس اذار 2010. تصوير: اندرو ويننج-رويترز</p>

لندن (رويترز) - أشعل مانشستر يونايتد حامل اللقب وتشيلسي الصراع على لقب الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بعد أن حققا فوزين كبيرين فيما تعثر أرسنال وفقد نقطتين ثمينتين يوم السبت.

وأحرز فرانك لامبارد أربعة أهداف ليتخطى عدد أهدافه لتشيلسي حاجز 150 هدفا ويقود الفريق اللندني لاكتساح ضيفه استون فيلا 7-1 فيما سحق يونايتد مضيفه بولتون واندرارز 4-صفر بفضل هدفين للمهاجم البلغاري ديميتار برباتوف.

ويملك يونايتد الذي يسعى وراء لقبه التاسع عشر في الدوري الانجليزي 72 نقطة من 32 مباراة في صدارة المسابقة متقدما بفارق نقطة واحدة على تشيلسي صاحب المركز الثاني فيما يأتي ارسنال في المركز الثالث برصيد 68 نقطة بعد أن تلقت شباكه هدفا في الثواني الاخيرة ليتعادل 1-1 مع مضيفه برمنجهام سيتي.

وأحكم توتنهام هوتسبير قبضته على المركز الرابع بعد فوزه بهدفين دون مقابل على ضيفه بورتسموث متذيل الترتيب فيما استمرت معاناة وست هام يونايتد بعد هزيمته 1-صفر على أرضه أمام ستوك سيتي.

وظل وست هام بعيدا عن منطقة الهبوط بفارق الاهداف فقط بعدما خسر للمرة السادسة على التوالي في الدوري لتزداد الضغوط على مدربه الايطالي جيانفرانكو زولا.

ورفع هال سيتي الذي يملك مباراة مؤجلة والموجود في منطقة الهبوط رصيده الى 27 نقطة بفارق الاهداف عن وست هام بعد فوزه 2-صفر على ضيفه فولهام فيما تعادل ايفرتون بدون اهداف مع ولفرهامبتون واندرارز.

وخارج أرضه تقدم مانشستر يونايتد بهدف سجله جلويد صمويل لاعب بولتون في شباك فريقه عن طريق الخطأ في الدقيقة 38.

وعزز برباتوف تقدم الفريق الزائر بتسجيله هدفين متتاليين في الدقيقتين 69 و78.

واختتم دارون جيبسون مهرجان أهداف مانشستر يونايتد بتسجيله الهدف الرابع في الدقيقة 82.

وعلى ملعب ستامفورد بريدج افتتح لامبارد التسجيل في وقت مبكر لتشيلسي اثر كرة عرضية من الفرنسي فلوران مالودا لكن المهاجم النرويجي جون كارو ادرك التعادل لاستون فيلا من مدى قريب بعد مرور نصف ساعة من زمن اللقاء.

وأعاد لامبارد المقدمة لتشيلسي من ركلة جزاء قبل نهاية الشوط الاول قبل أن يضيف صاحب الارض خمسة أهداف أخرى في الشوط الثاني.

وأضاف لامبارد لاعب وسط منتخب انجلترا الهدف الثالث له من ركلة جزاء أخرى في الشوط الثاني ثم اكمل سباعية تشيلسي بهدفه الشخصي الرابع.

وتقدم لامبارد للمركز الثالث في ترتيب الهدافين في تشيلسي بعدما تجاوز بيتر اوزجود وروي بنتلي.

وقال راي ويلكنز مساعد مدرب تشيلسي للصحفيين ”عندما يلتزم المرء باخلاقيات عمل لامبارد سيجد ان هذه ليست مجرد ضربة حظ لانه يبذل جهدا كبيرا كل يوم.“

واضاف ”عندما يحرز المرء اهدافا باستمرار ويلعب بالطريقة التي يقدمها لامبارد منذ مواسم عديدة فانه يجب القول ان هذا لاعب من الطراز الاول.“

ولم يتأثر تشيلسي بغياب ديدييه دروجبا مهاجم منتخب ساحل العاج بعدما أحرز مالودا المتألق هدفين وسالومون كالو هدفا.

كما عزز تشيلسي فارق الاهداف في سجله بعدما احرز الفريق 12 هدفا في مباراتين متتاليتين عقب الفوز بخماسية على بورتسموث الاسبوع الماضي.

وبدا أرسنال في طريقه للفوز بعدما تقدم قبل تسع دقائق من نهاية الوقت الاصلي عن طريق الفرنسي سمير نصري لكن كيفن فيليبس ادرك التعادل لبرمنجهام في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وأحرز بيتر كراوتش ونيكو كرانيكار هدفين في مرمى فريقهما السابق ليقودا توتنهام للفوز على بورتسموث وزيادة الفارق الى خمس نقاط مع مانشستر سيتي صاحب المركز الخامس الذي سيواجه ويجان اثليتيك يوم الاثنين.

وخرج ديفيد جيمس حارس بورتسموث ومنتخب انجلترا من أرض الملعب متأثرا باصابة في الساق كما نقل زميله المدافع هيرمان هريدارسون على محفة بسبب اصابة مماثلة لتزيد مشاكل الفريق الذي يقترب بشدة من الهبوط للدرجة الثانية.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below