17 نيسان أبريل 2010 / 10:52 / بعد 7 أعوام

مايكون يقود انترناسيونالي للفوز على يوفنتوس في دوري إيطاليا

<p>مايكون لاعب انترناسيونالي سعيد بإحراز هدف في مرمى يوفنتوس بالدوري الايطالي في ميلانو يوم الجمعة - رويترز</p>

ميلانو (إيطاليا) (رويترز) - احرز المدافع البرازيلي مايكون هدفا رائعا ليقود فريقه انترناسيونالي للفوز 2-صفر على ضيفه يوفنتوس الذي لعب بعشرة لاعبين ليعود انترناسيونالي الى صدارة دوري الدرجة الاولى الايطالي لكرة القدم يوم الجمعة.

وتلاعب المدافع مايكون بالكرة ثلاث مرات قبل ان يسددها في اعلى الشبكة في الدقيقة 75.

وبعد ذلك سجل صمويل ايتوو مهاجم منتخب الكاميرون الهدف الثاني مستغلا كرة سددها سولي مونتاري في الوقت المحتسب بدل الضائع ليعزز انتصار انترناسيونالي ويمنحه دفعة معنوية قبل جولة الذهاب للدور قبل النهائي في دوري أبطال اوروبا ضد برشلونة الاسباني يوم الثلاثاء المقبل.

ويملك انترناسيونالي حامل اللقب 70 نقطة وتتبقى له اربع مباريات قبل نهاية الموسم ويتقدم بنقطتين على روما صاحب المركز الثاني الذي سيكون بحاجة للفوز على منافسه التقليدي لاتسيو يوم الاحد لكي يعود لقمة الترتيب.

وقال خافيير زانيتي قائد انترناسيونالي لشبكة سكاي التلفزيونية عقب مباراته رقم 500 في دوري الدرجة الاولى الايطالي "لقد كان انتصارا هاما للغاية وجاء بعد عناء. سنتابع الان ما سيقوم به روما يوم الاحد."

واضاف "سنواجه يوم الثلاثاء افضل فريق في العالم في الوقت الحالي بسبب استقرار مستواه وتمتعه بلاعبين اصحاب مستوى كبير. يحدونا الامل في ان تكون امسية رائعة."

ولعب يوفنتوس الذي يحتل المركز السادس بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 37 بعد طرد محمد سيسوكو وستشكل الهزيمة انتكاسة جديدة لطموحه في احتلال المركز الرابع والتأهل للادوار التمهيدية في دوري أبطال اوروبا الموسم المقبل.

ويتراجع الفريق القادم من تورينو بفارق ثلاث نقاط عن باليرمو وسامبدوريا اللذين سيلتقيان وجها لوجه يوم الاحد.

وكانت بداية يوفنتوس الذي فاز على انترناسيونالي 2-1 في ديسمبر كانون الاول الماضي قوية للغاية وقاد القائد اليساندرو ديل بييرو هجمة قوية من خارج منطقة الجزاء تصدى لها حارس انترناسيونالي في الدقيقة الثانية.

وتحسن اداء انترناسيونالي تدريجيا مع زيادة ايقاع اللقاء وتوالي الانذارات والاخطاء قبل ان يطرد سيسوكو لالتحامه العنيف مع زانيتي.

وتبادل ايتوو وزميله في الهجوم دييجو ميليتو اضاعة الفرص قبل ان يشق مايكون طريقه في النهاية بفضل لمحاته الذكية.

وسدد البديل ماريو بالوتيلي في العارضة قبل ان يسجل ايتوو الهدف الثاني في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع.

وقال البرتو زاكيروني مدرب يوفنتوس "انها ضربة قوية للغاية من الصعب ان نتقبلها."

واضاف "يجب ان ارفع من معنويات اللاعبين ثانية... يجب ان نستحضر طاقتنا من جديد ونواصل القتال حتى النهاية."

وكانت هناك الكثير من المساحات الخالية في سان سيرو مع سعي المسؤولين لتجنب حدوث مشكلات بين جماهير الفريقين.

وسيحل ميلانو الذي يتراجع خلف انترناسيونالي بفارق ست نقاط محتلا المركز الثالث ضيفا على سامبدوريا يوم الاحد.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below