17 نيسان أبريل 2010 / 13:57 / بعد 7 أعوام

اصابة عشرة أشخاص في انفجار خارج استاد للكريكيت بالهند

<p>خبيران شرعيان في موقع انفجار قنبلة خارج استاد للكريكيت في بنجالور يوم السبت - رويترز</p>

بنجالور (الهند) (رويترز) - قالت الشرطة الهندية ان عشرة أشخاص على الاقل أصيبوا في انفجار قنبلة يوم السبت خارج استاد للكريكيت مكتظ بالمتفرجين بمدينة بنجالور في جنوب الهند.

ودمر الانفجار أجزاء من جدار خارجي للاستاد الذي كان مليئا بأشخاص جاءوا لمتابعة مباراة في الدوري الممتاز الهندي للكريكيت.

وقال شانكار بيداري مفوض الشرطة في بنجالور ان القنبلة ربما كانت مخبأة أسفل لوح بلاستيكي. وأضاف ”ستبدأ المباراة. ان الناس يدخلون ولا يوجد ما يدعو للفزع.“

يأتي الانفجار بعد يوم من اصدار وزارة الخارجية الامريكية حظرا على السفر قالت فيه ”لا تزال الحكومة الامريكية تتلقى معلومات بأن جماعات ارهابية ربما تخطط لهجمات في الهند.“

وصرح مسؤولون في وزارة الداخلية الهندية بأن مدنا تلقت تعليمات بتعزيز الامن في مواقع مهمة فيها بعد انفجار بنجالور.

وتتعرض حكومة حزب المؤتمر الحالية في الهند لضغوط من المعارضة لعجزها عن حل قضايا مثل الامن وارتفاع أسعار الغذاء.

والانفجار هو الثاني خلال العام الحالي بعدما هز انفجار قوي مطعما في بمدينة بوني في غرب الهند في فبراير شباط فقتل 17 شخصا. ووجهت الهند أصابع الاتهام في هجوم بوني الى جماعة المجاهدين الهندية التي تضم متشددين لهم صلات بباكستان.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن انفجار بنجالور. وقال بيداري ان خبراء جنائيين يستكشفون المنطقة بحثا عن أدلة.

وقال أرون كومار وهو شاهد لقنوات تلفزيونية ”كانت ضوضاء كبيرة. وبدأ الناس في الجري. كنا خائفين بالفعل.“

وأظهرت قنوات تلفزيونية أن عمال انقاذ نقلوا رجال شرطة ومحليين مصابين الى سيارات اسعاف متوقفة. وتم ارسال كلاب الشرطة المدربة الى مكان الانفجار وقال مسؤولون ان مسؤولي فرق القنابل يفحصون جدران الاستاد تحسبا لوجود المزيد من القنابل.

ولا تزال الهند قلقة من خطر شن هجمات المتشددين من الاراضي الباكستانية. وتتهم الهند جارتها باكستان بعدم اتخاذ خطوات ضد الجماعات المتشددة التي هددت باعاقة دوري الكريكيت ودورة ألعاب الكومنولث التي ستقام في نيودلهي في أكتوبر تشرين الاول.

وأوقفت نيودلهي محادثات السلام مع باكستان منذ أن شنت جماعة عسكر طيبة التي تتخذ من باكستان مقرها لها هجمات مومباي في 2008 والتي قتل فيها 166 شخصا. وتريد الهند أن تتخذ اسلام اباد خطوات ”ذات مصداقية“ حتى يمثل منفذي الهجمات أمام العدالة.

وأبطلت الشرطة الهندية يوم الخميس مفعول قنبلة على متن قطار للركاب كان في طريقه للعاصمة الهندية.

من حبيب بيري

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below