17 نيسان أبريل 2010 / 19:43 / منذ 7 أعوام

مرسيليا يهزم بولوني بصعوبة ويستمر في صدارة الدوري الفرنسي

<p>تاي تايو لاعب اولمبيك مرسيليا يحتفل بتسجيل ركلة جزاء في مرمى بولوني خلال مباراة الفريقين في دوري الدرجة الاولى الفرنسي لكرة القدم يوم السبت في بولوني. تصوير: باسكال روسينيول - رويترز</p>

باريس (رويترز) - احتاج فريق اولمبيك مرسيليا لهدف من ركلة جزاء في الثواني الاخيرة من الوقت المحتسب بدل الضائع ليفوز 2-1 على مضيفه بولوني المتعثر يوم السبت ويبقى في الصدارة متقدما بفارق خمس نقاط على أقرب ملاحقيه في دوري الدرجة الاولى الفرنسي لكرة القدم.

ونفذ تاي تايو مدافع منتخب نيجيريا ركلة الجزاء التي احتسبها الحكم بعد لمسة يد من يوان لاشور ليرفع مرسيليا رصيده الى 68 نقطة من 33 مباراة.

وكان لاعب الوسط ماتيو فالبوينا وضع مرسيليا في المقدمة بتسديدة متقنة من داخل منطقة الجزاء قبل قليل من نهاية الشوط الاول لكن بولوني ضغط بقوة ليدرك التعادل في الدقائق الاخيرة عن طريق المهاجم البديل جيريمي بلاياك بتسديدة من مسافة قريبة.

وقال جوزيه انيجو مدير الكرة في مرسيليا بموقع النادي على الانترنت ”بصراحة كان الحصول على نقطة واحدة فقط من المباراة سيسعدنا لان الاداء الليلة لم يكن جيدا.“

واضاف ”نملك فارقا جيدا من النقاط لصالحنا لكن لن نحتفل باللقب لانه ما زال هناك خمس جولات متبقية.“

وسيعود فريق مرسيليا الى معقله في رحلة طولها الف كيلومتر بالحافلة بعد اغلاق اغلب مطارات البلاد بسبب الغبار البركاني الذي غطى السماء في شمال ووسط اوروبا.

لكن أعضاء الفريق لن يعترضوا على ذلك بعد اقتراب مرسيليا من الفوز بلقب الدوري الفرنسي للمرة الاولى منذ عام 1992.

وقال انيجو ”14 ساعة في الحافلة للعودة الى مرسيليا ستمنح اللاعبين فكرة عما تمر به الجماهير عند ذهابها لحضور مباريات الفريق خارج ملعبه.“

ومع تبقي خمس جولات على نهاية المسابقة يحتل مرسيليا بطل اوروبا السابق الصدارة فيما يأتي اوزير في المركز الثاني برصيد 63 نقطة بعد فوزه 4-1 على لوريان أحد اندية وسط الجدول.

وتقلصت امال بوردو حامل اللقب وضيفه اولمبيك ليون في المنافسة على اللقب بعد تعادلهما 2-2 في مباراة شهدت ثلاث حالات طرد في الدقيقة الاخيرة.

وكان انطوني ريفليير مدافع ليون أول الحاصلين على بطاقة حمراء بسبب تدخل قوي ضد بنوا تريموليناس لاعب بوردو الذي طرده الحكم مع زميله جوسي بسبب شجار عنيف بعد المخالفة.

وتقدم بورد مرتين عن طريق مروان الشماخ مهاجم منتخب المغرب ولاعب الوسط التشيكي ياروسلاف بلاسيل لكن ليون الذي اطاح بمنافسه المحلي من دور الثمانية بدوري ابطال اوروبا ادرك التعادل في كل مرة عبر لاعب الوسط البرازيلي ايدرسون ومواطنه المدافع كريس.

ويحتل ليون المركز الثالث برصيد 59 نقطة متقدما بفارق نقطتين على بوردو الذي يأتي في المركز الخامس.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below