18 نيسان أبريل 2010 / 16:15 / بعد 7 أعوام

الشرطة الهندية تبطل مفعول ثلاث قنابل قرب استاد للكريكيت

<p>خبراء يفحصون موقع انفجار خارج استاد للكريكيت بمدينة بنجالور في جنوب الهند يوم السبت - رويترز</p>

بنجالور (الهند) (رويترز) - قال مسؤولون ان الشرطة الهندية أبطلت مفعول ثلاث قنابل يوم الاحد قرب استاد للكريكيت بمدينة بنجالور في جنوب البلاد بعد يوم واحد من اصابة 14 شخصا في انفجار قنبلتين صغيرتين.

وانفجرت القنبلتان باستخدام جهازي توقيت يوم السبت خارج استاد للكريكيت مكتظ بالمتفرجين بمدينة بنجالور قبل دقائق من بدء مباراة في الدوري الممتاز الهندي للكريكيت الذي يلعب به الكثير من اللاعبين الاجانب.

وتسبب الانفجاران في اصابة 14 شخصا على الاقل ودمر جزءا من جدار خارجي للاستاد. وعثرت الشرطة لاحقا على قنبلة ثالثة متصلة بجهاز توقيت وأبطلت مفعلوها.

وقال ام.ار.بوجار الضابط الكبير في شرطة بنجالور انه تم العثور على ثلاثة قنابل أخرى لم تنفجر اليوم الاحد على بعد بضعة أمتار من الاستاد.

وأضاف بوجار للصحفيين "أعطونا بعض الوقت وسوف نجعلكم تعرفون من يقف وراء هذا الامر ... ولكن يبدو ان المحاولة تستهدف تخويف الناس."

وقال مسؤول بوزارة الداخلية في نيودلهي ان عصابات اجرامية ربما تكون تعاونت مع خلية نائمة من جماعة محلية متشددة لتنفيذ التفجيرات في بنجالور.

وقررت الهند اليوم الاحد نقل المبارتين المتبقيتين في الدوري الممتاز للكريكيت من بنجالور الى استاد جديد على مشارف مومباي بسبب المخاوف الامنية في المدينة.

والانفجار هو الثاني خلال العام الحالي بعدما هز انفجار قوي مطعما في بمدينة بوني في غرب الهند في فبراير شباط فقتل 17 شخصا. ووجهت الهند أصابع الاتهام في هجوم بوني الى جماعة المجاهدين الهندية التي تضم متشددين لهم صلات بباكستان.

يأتي الانفجار بعد يوم من اصدار وزارة الخارجية الامريكية حظرا على السفر قالت فيه ان الحكومة الامريكية مازالت تتلقى معلومات بأن جماعات ارهابية ربما تخطط لهجمات في الهند.

وتتعرض حكومة حزب المؤتمر الحالية في الهند لضغوط من المعارضة لعجزها عن حل القضايا الامنية بشكل فعال. وأصبح الامن قضية انتخابية قبل انتخابات تجرى في ثماني ولايات رئيسية خلال العامين القادمين.

ولا تزال الهند قلقة من خطر وقوع هجمات محتملة قبل دورة ألعاب الكومنولث التي ستقام في نيودلهي في أكتوبر تشرين الاول خاصة بعد تهديدات جماعات متشددة في باكستان.

وأوقفت نيودلهي محادثات السلام مع باكستان بعد هجمات مومباي في نوفمبر تشرين الثاني 2008 والتي قتل فيها 166 شخصا والتي ألقت مسؤوليتها على جماعات مقرها باكستان.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below