2 أيار مايو 2010 / 14:52 / منذ 8 أعوام

تشيلسي يقترب من اللقب وفوز مانشستر يونايتد في الدوري الانجليزي

لندن (رويترز) - اقترب تشيلسي المتصدر من الفوز بلقب الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بعد تغلبه على مضيفه ليفربول بهدفين دون مقابل يوم الاحد في الجولة قبل الاخيرة من المسابقة.

<p>فرانك لامبارد اثناء مباراة في لندن يوم 10 ابريل نيسان 2010. توبي ميلفيل - رويترز</p>

واستغل تشيلسي خطأ من قائد ليفربول ستيفن جيرارد ثم حسم المباراة لصالحه ليرفع رصيده الى 83 نقطة. وفاز مانشستر يونايتد صاحب المركز الثاني على سندرلاند بهدف دون مقابل أحرزه ناني ليرفع رصيده الى 82 نقطة ويواصل مطاردة المتصدر.

ويتفوق تشيلسي بفارق عشرة اهداف على يونايتد قبل ان يستضيف ويجان اثليتيك في ختام الموسم يوم الاحد المقبل بينما يحل ستوك سيتي ضيفا على مانشستر يونايتد الذي يسعى للاحتفاظ باللقب.

افتتح ديدييه دروجبا مهاجم منتخب ساحل العاج التسجيل لتشيلسي في الدقيقة 33 ثم ضاعف فرانك لامبارد تقدم الفريق في بداية الشوط الثاني.

وحقق تشيلسي الفوز رغم ان ليفربول كان الفريق الافضل في أول نصف ساعة من اللقاء.

وسدد الايطالي البرتو اكويلاني لاعب ليفربول كرة من 25 مترا لامست العارضة ثم أهدر فرصة أخرى بعدما تلقى تمريرة من زميله الارجنتيني ماكسي رودريجيز.

ولم يهاجم تشيلسي مطلقا حتى ذلك الحين لكن الفريق استفاد من خطأ فادح لجيرارد قائد ليفربول احرز منه الهدف الاول.

وأخطأ جيرارد لاعب وسط منتخب انجلترا في تمرير الكرة للخلف في اتجاه مرمى فريقه لينقض دروجبا عليها ويراوغ الاسباني بيبي رينا حارس ليفربول بسهولة ويسدد في البشاك.

وتراجع ليفربول بعد هذا الهدف وسنحت فرصتان للفرنسي نيكولا انيلكا ولامبارد لمضاعفة تقدم تشيلسي الذي طالب باحتساب ركلة جزاء لصالح لاعبه سالومون كالو من ساحل العاج بعد مخالفة من لوكاس وهو متجه للمرمى.

وأرسل انيلكا تمريرة ارضية ليحول لامبارد الكرة في الشباك مضاعفا تقدم تشيلسي بعد مرور تسع دقائق من زمن الشوط الثاني ليرفع رصيده الى 21 هدفا في الدوري هذا الموسم.

وجاء هذا الهدف ليجهز تماما على امال ليفربول الذي ودع كأس الاندية الاوربية على نفس الملعب يوم الخميس الماضي امام اتليتيكو مدريد الاسباني بعد مباراة العودة بالدور قبل النهائي والتي امتدت لوقت اضافي.

وتصدى رينا لكرتين من الفرنسي فلوران مالودا وانيلكا مع استمرار تشيلسي في ضغطه لكن الفريق الزائر نجح في تخطي عقبة صعبة في الجولة قبل الاخيرة من الدوري.

وهذا اول انتصار لتشيلسي على ملعب ليفربول في الدوري منذ 2005 ليستمر الفريق في مشواره نحو الفوز بالثنائية المحلية هذا الموسم اذ يواجه بورتسموث في نهائي كأس الاتحاد الانجليزي يوم 15 مايو ايار الجاري.

وقال كارلو انشيلوتي مدرب تشيلسي ”استحق الفريق الفوز. قمنا بعمل رائع لاننا تعرضنا لضغوط كثيرة في هذه المباراة.“

وتابع قائلا ”الان الفريق مستعد من الناحيتين البدنية والذهنية لمباراة الاسبوع المقبل.“

واضاف ”قلنا مرارا وتكرارا ان الدوري هذا الموسم سيحسم في اليوم الاخير من المسابقة واعتقد انه يسير نحو ذلك.“

وقال لامبارد لمحطة سكاي سبورتس التلفزيونية ”كانت هذه مباراة مهمة بالنسبة لنا لانه كنا نعلم اننا سنهدي مانشستر يونايتد دفعة اذا اهدرنا خلالها اي نقاط.“

واضاف ”سيكون من الجيد ان نحرز اللقب امام جماهيرنا. كنا نبتعد عن الصدارة بفارق نقطة واحدة قبل شهرين لكن نجحنا في انتشال انفسنا من هذا الموقف والان نملك فرصة للفوز بالثنائية المحلية.“

وتلاشت امال ليفربول الضئيلة في الحصول على المركز الرابع الذي يمنح صاحبه اخر البطاقات المؤهلة لدوري ابطال اوروبا الموسم القادم.

وتوقف رصيد ليفربول عند 62 نقطة في المركز السابع بفارق خمس نقاط عن توتنهام هوتسبير صاحب المركز الرابع الذي يملك مباراة مؤجلة.

وفي مباراة اخرى يوم الاحد حقق فولهام الذي تأهل لنهائي كأس الاندية الاوروبية فوزه الاول على ملعبه على وست هام يونايتد من 1966 بنتيجة 3-2.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below