3 أيار مايو 2010 / 11:06 / منذ 7 أعوام

روما يضفي اثارة على مباراته ضد انتر في نهائي الكأس

<p>مشجعو فريق انترناسيونالي قبل بدء مباراة لفريقهم امام لاتسيو بالاستاد الاولمبي ببكين يوم 8 اغسطس اب 2009. تصوير: ديفيد جراي - رويترز</p>

ميلانو (رويترز) - أضفى نادي روما اثارة على مواجهته الخامسة في ست سنوات ضد انترناسيونالي في نهائي كأس ايطاليا لكرة القدم يوم الاربعاء بعد أن قال ان الفريق الذي يدربه جوزيه مورينيو ينبغي أن يخجل من الطريقة التي فاز بها في العاصمة على لاتسيو في دوري الدرجة الاولى المحلي يوم الاحد.

وتغلب انترناسيونالي المتصدر بهدفين نظيفين على لاتسيو ليتفوق بفارق نقطتين على روما في جدول الترتيب لكن المباراة شهدت واقعة غريبة باحتفال مشجعي لاتسيو بالهدفين اللذين سجلا في مرمى الفريق واللذين أديا الى تراجع روما الغريم التقليدي للاتسيو الى المركز الثاني.

وضغط لاتسيو الذي لم يضمن حسابيا حتى الان البقاء ضمن أندية دوري الاضواء على انترناسيونالي في الشوط الاول لكنه تراجع فور تسجيل الهدف الاول في مرماه.

وقالت روسيلا سينسي رئيسة نادي روما للصحفيين ”بعد ما رأيناه سيكون وصف الدوري لدينا بأنه الاكثر جمالا في العالم أمرا سخيفا. لو كنت في موضع انترناسيونالي لخجلت من الفوز بهذه الطريقة.“

والمتوقع أن يشهد النهائي في الاستاد الاولمبي بالعاصمة مباراة ملحمية دون حاجة للاثارة التي سببتها أحداث الاحد.

ومع استمرار الفريقين في المنافسة على لقب الدوري فان الفوز يوم الاربعاء قد يعني الخطوة الاولى أمام ثنائية محتملة لروما أو الجزء الاول من ثلاثية غير مسبوقة لانترناسيونالي الذي تأهل لنهائي دوري أبطال اوروبا.

وبعدما تواجها مرارا في نهائي الكأس في السنوات الماضية وحصول روما على لقبين وانترناسيونالي على مثلهما فقد يكون المشجعون توقعوا أن يسأم الفريقان من رؤية بعضهما البعض ومن ثم اللجوء الى أساليب خططية متحفظة.

لكن بدلا من ذلك انتهت مباراة ذهاب الدور النهائي بينهما في 2007 بفوز روما 6-2 بينما كانت الاثارة عنوانا لاخر لقاء بينهما في الدوري والذي انتهى 2-1 لمصلحة روما.

ويقام النهائي حاليا من مباراة واحدة اتفق سابقا على أن تقام في الاستاد الاولمبي بالعاصمة روما ويتعامل معها الفريقان بجدية أكبر مما اعتادا عليه في مباريات الكأس.

ويتوقع أن يشرك كل فريق تشكيلته الاساسية رغم أن انترناسيونالي قد يبدل خططه بعد أن أشرك الظهير الايمن البرازيلي مايكون في خط الوسط ضد لاتسيو.

وقال الارجنتيني والتر صمويل مدافع انترناسيونالي واللاعب السابق لروما ”ستكون مباراة صعبة في الكأس يوم الاربعاء لان روما متألق حاليا ولا ييأس أبدا لكننا سنبذل قصارى جهدنا لنحقق الفوز بأول الالقاب هذا الموسم.“

من مارك ميدوز

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below