9 أيار مايو 2010 / 12:35 / منذ 7 أعوام

ريال مدريد يطلب يد المساعدة من بلد الوليد للفوز بدوري اسبانيا

<p>الفارو اربيلوا مدافع ريال مدريد اثناء مباراة في مدريد يوم 10 مارس اذار 2010 - رويترز</p>

مدريد (رويترز) - رفض ريال مدريد الاقرار بهزيمته في الصراع على لقب دوري الدرجة الاولى الاسباني لكرة القدم امام غريمه اللدود برشلونة ويأمل في ان يساعده ريال بلد الوليد المهدد بالهبوط في التقدم للصدارة وانتزاع اللقب في المباراة الاخيرة من الموسم مطلع الاسبوع المقبل.

وابقى ريال على مطاردته لبرشلونة المتصدر وحافظ على فارق النقطة عقب فوز الفريقين يوم السبت حيث منح وابل من الاهداف التي سجلت في نهاية المباراة ريال مدريد الفوز على ارضه 5-1 على اتليتيك بيلباو بينما فاز برشلونة على اشبيلية 3-2 في مباراة شابها التوتر.

وحطم الغريمان اللدودان الرقم القياسي لعدد النقاط والبالغ 92 نقطة والذي سجل خلال فترة النظام القديم للمسابقة الذي كان يجري بمشاركة 22 فريقا وليس وفقا للنظام الحالي المتبع والذي يضم 20 فريقا حيث يمتلك برشلونة بقيادة مدربه بيب جوارديولا 96 نقطة بينما يمتلك ريال مدريد الذي يدربه مانويل بليجريني 95 نقطة. ويتراجع بلنسية صاحب المركز الثالث بفارق كبير يبلغ 27 نقطة.

وستكون اخر مباراة لريال امام ملقة المرشح للهبوط بينما سيواجه برشلونة على ارضه فريق بلد الوليد الذي عين خافيير كليمنتي المدرب السابق لمنتخب اسبانيا مدربا له في بداية ابريل نيسان الماضي على امل الافلات من الهبوط.

وقال الفارو اربيلوا مدافع ريال مدريد للصحفيين عقب مباراة بيلباو " دعونا نرى اذا ما كان كليمنتي سيقدم لنا المساعدة وسيوقف حافلة او اثنتين امام المرمى."

وقال الحارس ايكر كاسياس "سنتوجه الى ملقة ولدينا فكرة ان نصل الى النقطة 98 واذا ما وصل برشلونة الى النقطة 99 فاننا يجب ان نهنئه."

وكان الفارق بين برشلونة وريال هذا الموسم هو فوز الفريق القطالوني في مباراتي القمة واداء المجموعة الرئيسية للاعبين.

وشكل ليونيل ميسي كبير هدافي المسابقة وتشابي قائد خط الوسط وجيرار بيكي قلب الدفاع والحارس فيكتور فالديس والذين صعدوا جميعا من قطاع الناشئين بالنادي محور مسيرة برشلونة الرائعة.

وقال كليمنتي الشهر الماضي في مقال بصحيفة ماركا الرياضة الاسبانية اليومية ان برشلونة ادى كفريق يضم مواهب فردية فذة في حين ان ريال الذي ضم لاعبين بمبالغ مالية ضخمة مثل كريستيانو رونالدو وكاكا يمتلك بعض المواهب الفردية الرائعة الا انه لا يؤدي كفريق.

وبدا بيب جوارديولا مدرب برشلونة حذرا عقب الفوز على اشبيلية وحذر لاعبيه من انه لا يزال هناك المزيد من العمل الذي يجب انجازه لانتزاع لقب الدوري الاسباني للعام الثاني على التوالي في ثاني موسم يتولى فيه المدرب البالغ من العمر 39 عاما مهمة تدريب الفريق.

وقال جوارديولا خلال مؤتمر صحفي "الامر لم ينته بعد لاننا لم نفز باللقب."

واضاف "لا يمكن ان نتوجه الى الاستاد الاسبوع المقبل ونحن نفكر في ان المهمة قد انتهت."

وتابع "ضربة الحظ الكبيرة التي صادفتنا هي ان مصيرنا ظل بايدينا الا اننا يجب ان نفوز امام فريق يقاتل لتجنب الهبوط."

من أيان روجرز

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below