18 أيار مايو 2010 / 20:41 / بعد 8 أعوام

باريس سان جيرمان يكشف عن خطة للتصدي لعنف مشجعيه

باريس (رويترز) - كشف روبن لوبرو رئيس نادي باريس سان جيرمان يوم الثلاثاء عن خطة للتصدي للعنف بين المجموعات المتناحرة من مشجعي الفريق الفرنسي المتعصبين الذي تسبب في وفاة اثنين من المشجعين خلال ثلاث سنوات.

<p>مشجعو فريق باريس سان جيرمان يشتبكون مع الشرطة عقب مباراة في الدوري الفرنسي في باريس يوم 28 فبراير شباط 2010 - رويترز</p>

وقال لوبرو في مؤتمر صحفي ان النادي الذي ينافس في دوري الدرجة الاولى الفرنسي سيوقف بيع وتجديد البطاقات الموسمية لموسم 2010-2011.

وستمنح التذاكر بالاسم وستخصص مقاعد مجموعتي المشجعين بولوني واوتيل المتنافستين بصورة عشوائية.

كما سيخصص جزء من المدرجات الخاصة بكل مجموعة للاعبين صغار السن من منطقة باريس وجزء اخر للعائلات.

وقال لوبرو ”بوفاة شخصين في ثلاث سنوات وصلنا الى نقطة اللا عودة بين الجانبين وصار الموقف أسوأ وأسوأ. من واجبنا التحرك. هذه الخطة محورية لانقاذ النادي.“

وبلغ العنف بين مجموعتي المشجعين بولوني واوتيل مبلغه في 28 فبراير شباط الماضي حين تعرض عضو في مجموعة بولوني عمره 38 عاما لضرب مبرح على يد المجموعة الاخرى وتوفي في المستشفى بعد ذلك بعدة أيام.

وتورطت المجموعتان في أعمال شغب في مباريات الفريق بأرضه وخارجها منذ موسم 2005-2006 وفي نوفمبر تشرين الثاني 2006 قتل ضابط شرطة عضوا في جناح صبية بولوني رميا بالرصاص لحماية مشجع اسرائيلي تعرض لهجوم بعد مباراة في كأس الاتحاد الاوروبي ضد هابوعيل تل ابيب.

وحظرت الحكومة الفرنسية خمس مجموعات من مشجعي باريس سان جيرمان بعد أحداث الشغب في فبراير شباط الماضي. وخاض النادي مبارياته بدون جمهور وقررت ادارته ايقاف بيع التذاكر لمباريات الفريق خارج ملعبه حتى نهاية الموسم.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below