30 أيار مايو 2010 / 15:19 / منذ 7 أعوام

هاميلتون يفوز بسباق تركيا بعد اصطدام سائقي رد بول

<p>هاميلتون على منصة التتويج في اسطنبول يوم الاحد. تصوير. اوميت بكطاش - رويترز</p>

اسطنبول (رويترز) - فاز البريطاني لويس هاميلتون سائق مكلارين بسباق جائزة تركيا الكبرى احدى جولات بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات يوم الاحد بعد حادث بين سائقي رد بول اللذين كانا في الصدارة.

وحدث اصطدام بين الاسترالي مارك ويبر متصدر بطولة السائقين وزميله في رد بول الالماني سيباستيان فيتل قبل 18 لفة من نهاية السباق ليفوز مكلارين بالمركزين الاول والثاني اذ حل جنسون باتون حامل اللقب ثانيا.

وقال الاسترالي ويبر ”كانت كارثة“ بعدما حل في المركز الثالث وعزز موقعه في صدارة الترتيب العام لبطولة السائقين في فورمولا 1.

وأنهى فوز هاميلتون ابتعاد السائق البريطاني عن المركز الاول في منصات التتويج منذ تسعة سباقات اذ كان اخر فوز للسائق البالغ عمره 25 عاما في سنغافورة في سبتمبر ايلول من العام الماضي.

وقال هاميلتون الذي كان خلف ويبر وفيتل ”كانت مشاهدة الامر رائعة... كأنه أحد أفلام الحركة.“

وقال مهندس السباق لباتون عبر الاذاعة الداخلية بعد ان اجتاز خط النهاية بفارق 2.6 ثانية عن المتصدر هاميلتون ”ضغطنا عليهما وتشققا.“

ورغم ذلك كان مكلارين قريبا من التعرض لنفس كابوس رد بول بعدما كان هاميلتون وزميله ومواطنه جنسون باتون بطل العالم جنبا الى جنب في صراع عنيف على المقدمة. وأنهى باتون السباق في المركز الثاني.

واحتل ويبر الذي كان يتطلع للفوز بسباقه الثالث على التوالي بعد الانطلاق من الصدارة المركز الثالث ليبقى في صدارة الترتيب العام لبطولة العالم للسائقين متقدما بخمس نقاط على باتون.

ويتصدر ويبر الترتيب برصيد 93 نقطة فيما يحتل باتون المركز الثاني برصيد 88 نقطة ومن بعده هاميلتون برصيد 84 نقطة.

وكان فيتل (22 عاما) أكبر الخاسرين يوم الاحد إذ كان يتقاسم صدارة الترتيب العام مع ويبر لكنه خرج من السباق بعدما دفع ثمنا غاليا لمحاولة مروره من زميله ويبر في اللفة رقم 40.

واصطدم السائقان الزميلان ببعضهما وانفجر الاطار الايمن للسائق فيتل ليضطر للخروج مبكرا من السباق وتراجع في الترتيب العام للمركز الخامس متأخرا بفارق 15 نقطة عن ويبر.

وأشار فيتل باصبعه وكأنه يقول ”مجنون“ فيما بدا كريستيان هورنر مدير الفريق غير مصدق لما حدث فيما وضع ادريان نيوي مدير قسم التصميم والادارة الفنية يده على رأسه.

وقبل هذا الحادث كان فريق رد بول قريبا من الفوز بالمركزين الاول والثاني للمرة الثالثة على التوالي والثانية هذا الموسم.

وأنهى مايكل شوماخر السباق في المركز الرابع رغم ابتعاد الفائز السابق ببطولة العالم سبع مرات بفارق 31.1 ثانية عن هاميلتون فيما جاء زميله الالماني نيكو روزبرج في المركز الخامس.

واحتل البولندي روبرت كوبيتسا سائق رينو المركز السادس وجاء البرازيلي فيليبي ماسا في المركز السابع ليمنح فيراري بعض النقاط في سباقه رقم 800 في بطولة العالم. وأنهى فرناندو الونسو بطل العالم مرتين سابقتين السباق في المركز الثامن.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below