اصابة رجل شرطة بجراح خطيرة اثناء تدافع للمشجعين بجنوب افريقيا

Sun Jun 6, 2010 3:49pm GMT
 

جوهانسبرج (رويترز) - قالت الشرطة ان تسعة على الاقل بما في ذلك رجل شرطة نقلوا الى المستشفى بعد تدافع اثناء مباراة ودية بين نيجيريا وكوريا الشمالية في استاد ماكولونج يوم الاحد قبل انطلاق كأس العالم لكرة القدم.

وتوقفت المباراة لفترة قصيرة في مطلع الشوط الثاني بسبب وقوع اصابات ولضمان سلامة المشجعين في الجزء الرئيسي من المدرجات المزدحم بالجماهير.

وقال الحكم ستيف جودارد الذي كان يدير اللقاء "طلبت مني الشرطة أن أوقف المباراة بسبب الشغب والاصابات."

ومني رجل الشرطة باصابات بالغة عندما دفع المشجعون ومعظمهم من نيجيريا بوابة لتسقط عليه في مسعى لدخول الاستاد الذي تبلغ سعته عشرة الاف متفرج لمشاهدة المباراة.

وقال مسؤول في الشرطة لرويترز من موقع الحدث "تعرض (رجل الشرطة) للسحق اثناء محاولة المشجعين اقتحام الاستاد."

وقال شاهد من رويترز ان طفلا واحدا على الاقل من ضمن المصابين.

وكان مئات المشجعين حملوا ما قالت الشرطة انه صورا ضوئية لتذاكر حاولوا اقتحام البوابات بعد بداية المباراة لكن الشرطة أغلقتها.

وقال مسعفون انهم نقلوا 13 شخصا الى المستشفى لكن بعضهم اصاباتهم طفيفة.

وبقي نحو 500 مشجع في المنطقة المحيطة بالاستاد بعد التدافع. وكانت هناك مقاعد شاغرة في الاستاد اذ لم تنفد التذاكر.