12 حزيران يونيو 2010 / 10:09 / منذ 7 أعوام

رضا في جنوب افريقيا رغم التعادل في افتتاح كأس العالم

<p>تيكو موديسي صانع اللعب المحوري في منتخب جنوب أفريقيا يوم 16 مايو أيار 2010 - رويترز</p>

جوهانسبرج (رويترز) - استيقظت جنوب افريقيا مستضيفة نهائيات كأس العالم لكرة القدم وهي تشعر بقدر كبير من الرضا يوم السبت رغم اكتفاء منتخبها بالتعادل في المباراة الافتتاحية يوم الجمعة.

وقوبل تعادل جنوب افريقيا 1-1 مع المكسيك في أولى مباريات البطولة في استاد سوكر سيتي باشادة باعتباره بداية ناجحة رغم أن الفريق عانى في معظم الفترات ولم يظهر بمستوى جيد سوى في القليل من فترات المباراة.

وفي حين لم تكن هناك أي مظاهر للاحتفالات الصاخبة في الشوارع بعد المباراة بدا هذا البلد سعيدا أكثر منه محبطا للطريقة التي لعب بها منتخب الاولاد.

وحفلت العديد من البرامج التلفزيونية الصباحية والصحف الصادرة يوم السبت بقدر كبير من الاشادة والحماس.

وقالت صحيفة ساترداي ستار "بدأ كأس العالم وسجلت جنوب افريقيا حضورا قويا."

ووصفت الصحيفة الاداء بأنه أظهر أن جنوب افريقيا "ليست بلدا لاصحاب الاحلام غير الواقعية."

كما بدا اللاعبون البارزون في الفريق سعداء بالتعادل ولا يزال بداخلهم الامل لتحقيق طموح البلد وتجاوز الدور الاول ورغم أن الفريق كان قريبا من تحقيق انتصار مهم ورد القائم تسديدة في الدقيقة الاخيرة الا انه كان هناك استياء من البداية الضعيفة في المباراة وبعض الاخطاء في الدفاع.

وقال تيكو موديسي صانع اللعب المحوري لرويترز "لا تزال أمامنا فرصة.. لا نشعر بخيبة أمل للنتيجة بل زادتنا شجاعة."

أما لاعب الوسط ستيفن بينار فقال عن المباراة الافتتاحية التي أقيمت بحضور 84490 متفرج "كانت أجواء لا تصدق.. الناس والمكان.. كانت أجواء مشحونة. لن أنسى هذا طيلة حياتي."

من مارك جليسون

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below