19 حزيران يونيو 2010 / 06:47 / منذ 7 أعوام

غانا تأمل في اسعاد الافارقة في كأس العالم

<p>صورة جماعية لمنتخب غانا قبل المباراة ضد صربيا في المجموعة الرابعة في كأس العالم لكرة القدم في جنوب أفريقيا يوم 13 يونيو حزيران 2010 - رويترز</p>

جوهانسبرج (رويترز) - تأمل غانا يوم السبت في رفع الروح المعنوية للافارقة في أول بطولة لكأس العالم لكرة القدم تستضيفها القارة السمراء في ظل حالة من الاثارة والحيوية التي تشهدها البطولة بفعل نجاح فرق صغيرة غير مرشحة أمام فرق كبيرة.

وبعد أن تعرضت فرنسا واسبانيا لاخفاقات أمام فريقين أقل منهما في التصنيف العالمي اصبحت المانيا احدث القوى الكروية الاوروبية التي تتذوق مرارة هزيمة مفاجئة وذلك على يد صربيا بنتيجة 1-صفر يوم الجمعة.

وقدمت سلوفينيا تلك الدولة الصغيرة المشاركة في البطولة والتي يتجاوز عدد سكانها المليونين بقليل عرضا رائعا أمام الولايات المتحدة القوية وتقدمت 2-صفر قبل ان تعدل الاخيرة تأخرها وتتعادل 2-2.

ولم تخرج الجزائر عن السياق اذ فاجأت انجلترا المفتقرة للروح بالتعادل معها بدون أهداف وهو ما دفع جماهير منتخب انجلترا لاطلاق صيحات الاستهجان ضد لاعبي المدرب فابيو كابيلو عقب واحدة من اسوأ المباريات التي خاضها الفريق في البطولة الى الان.

وسيساند المشعون المحليون غانا بكل تأكيد في راستنبرج يوم السبت مع سعي منتخب النجوم السوداء للتغلب على نظيره الاسترالي المحروم من خدمات لاعبه المميز تيم كاهيل بسبب الايقاف عقب طرده في المباراة التي خسرها الفريق أمام المانيا 4-صفر.

وقال الصربي ميلوفان رايفاتش مدرب منتخب غانا التي تلعب في المجموعة الرابعة ”بالنسبة لاستراليا تمثل هذه المباراة الفرصة الاخيرة.“

كما تأمل الكاميرون وهي احدى القوى التقليدية في القارة الافريقية والتي بدأت البطولة بشكل سيء بهزيمتها امام اليابان 1-صفر في تنحية تلك الذكريات جانبا أمام الدنمرك ضمن منافسات المجموعة الخامسة مساء يوم السبت في بريتوريا.

الا ان حالة استياء تسود بين اللاعبين الكبار في معسكر الكاميرون بسبب قرار المدرب الفرنسي بول لوجوين تجاهلهم لصالح اللاعبين الشبان الاقل خبرة.

وقال لاعب الوسط اشيل ايمانا ”لا يمكنهم (اللاعبين الصغار) مقاومة الضغوط التي تحدث بسبب اللعب في بطولات مثل كأس العالم.“

وتجنب المدرب لوجوين الحديث الى وسائل الاعلام الا ان الانشقاقات القائمة لن تساعد في تدعيم روح الفريق.

وانتقد العديد من اللاعبين والمدربين الكرة الجديدة المسماة جابولاني اضافة الى تأثير اللعب في مناطق مرتفعة عن مستوى سطح البحر والطنين المستمر لابواق الفوفوزيلا المزعجة في كأس العالم 2010 بجنوب افريقيا.

الا ان النقاد قالوا ان رهبة الظهور الاول والاعداد السيء هي السبب في تعثر المنتخبات الافريقية.

وعلى الرغم من بعض التوقعات بحدوث ”انطلاقة“ افريقية ووجود أفضل لاعبي القارة في كافة بطولات الدوري الاوروبية لم يستطع اي منتخب افريقي ان يعادل ما حققته الكاميرون والسنغال بالوصول الى دور الثمانية لنهائيات كأس العالم عامي 1990 و2002.

ومن بين ستة منتخبات افريقية في البطولة باتت غانا الوحيدة التي حققت الفوز الى الان. وكان أكبر مصدر احباط لافريقيا هو اخفاق جنوب افريقيا الدولة المضيفة في التألق اذ اصبح منتخب الاولاد على وشك الخروج من البطولة عقب انتزاعه نقطة واحدة من مباراتين.

وتقام يوم السبت ايضا مباراة اخرى في المجموعة الخامسة عندما تواجه هولندا منتخب اليابان على امل تحسين مستواها عقب العرض المتذبذب في المباراة الاولى التي شهدت رغم ذلك فوز الهولنديين على الدنمرك 2-صفر.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below