19 حزيران يونيو 2010 / 12:35 / منذ 7 أعوام

الجزائر تكافح من أجل التأهل ونسيان ما حدث في 1982

<p>لاعبو الجزائر خلال مران في كيب تاون يوم الخميس - رويترز</p>

كيب تاون (رويترز) - ستسعى الجزائر لاستغلال فرصة ضعيفة للتأهل للدور الثاني في كأس العالم لكرة القدم بعد عرض حماسي ضد انجلترا يوم الجمعة وستحاول من خلال ذلك محو ذكرى الظلم الذي تعرضت له بخروجها من كأس العالم 1982.

وظهرت الجزائر التي خسرت مباراتها الاولى أمام سلوفينيا بهدف نظيف الاسبوع الماضي كفريق مغاير في مباراتها الثانية بالمجموعة الثالثة ضد انجلترا وبدت في أوقات كثيرة الافضل في الملعب.

وكان الفريق القادم من شمال افريقيا والذي استبدل حارسه فوزي شاوشي برايس مبولحي بعد خطأ للاول أمام سلوفينيا هو الافضل في التمرير والتحرك في أرض الملعب.

وبعد المباراة ظهرت علامات الثقة والفخر على الفريق على عكس ما بدا على الانجليز رغم معاناة الجزائر هي الاخرى في المباراة التي انتهت بالتعادل بدون أهداف.

وقال رابح سعدان مدرب الجزائر بعد المباراة ”لم نلعب في كأس العالم منذ 24 عاما ومن خلال مباريات كهذه في استادات كهذه يتطور مستوانا ويتحسن أداؤنا. نملك القدرات والامكانيات لكن أمامنا مهمة شاقة في الحفاظ على مستوانا.“

وأضاف ”لا يزال باب التأهل عن هذه المجموعة مفتوح للجميع لذا علينا استغلال قدراتنا واللعب من أجل ذلك.“

وتتذيل الجزائر المجموعة برصيد نقطة واحدة لكنها لا تزال تملك فرصة للتأهل اذا تغلبت على الولايات المتحدة ثم انتظار نتيجة المباراة الثانية بين انجلترا وسلوفينيا.

وسيلقي التاريخ بظلال كثيفة على منتخب الجزائر الذي شاهد فيلما لمسيرة استقلال البلاد قبل مباراة انجلترا وذلك حين يلعب ضد الولايات المتحدة في بريتوريا يوم الاربعاء المقبل وسيحاول التأهل للدور الثاني للمرة الاولى.

ففي كأس العالم باسبانيا في 1982 حين شاركت الجزائر في النهائيات للمرة الاولى بدا الفريق واثقا من تأهله عن المجموعة بعد انتصاره المفاجيء على ألمانيا الغربية.

وكانت النمسا تدرك أنها ستتأهل للدور الثاني لو تعرضت لخسارة بفارق بسيط من الاهداف في حين كانت ألمانيا الغربية بحاجة للفوز لتتأهل. والتقى الفريقان بعد أن كانت الجزائر قد أنهت مبارياتها في المجموعة.

وفيما اعتبره حتى الاتحاد النمساوي لكرة القدم مباراة مخجلة تقدمت ألمانيا 1-صفر على النمسا بعد عشر دقائق وبعدها اكتفى الفريقان بالركض في الملعب دون أي محاولة للهجوم.

وأدت هذه النتيجة التي حرمت الجزائريين من بلوغ الدور الثاني لتغيير اللوائح لتقام بعد ذلك مباراتا الجولة الاخيرة في كل مجموعة في نفس التوقيت.

وقال حسان يبدا لاعب وسط الجزائر بعد مباراة انجلترا ”كنا نستحق نقطة من المباراة الاولى لكننا لم نوفق لذا أنا سعيد بحصولنا على نقطة الان. امتلكنا الكرة وبدأت ثقتنا تزداد.“

وأضاف ”نحن متعطشون للفوز. أريد أن ابذل قصارى جهدي كي تتأهل الجزائر.. ومن أجل افريقيا أيضا.“

من الكسندرا هدسون

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below