فلومينينسي بعشرة لاعبين يهزم جريميو ويتسبب في اقالة مدربه

Mon Aug 9, 2010 7:40am GMT
 

ريو دي جانيرو (رويترز) - أقيل سيلاس لاعب وسط البرازيل السابق من تدريب فريق جريميو بعد خسارة فريقه 2-1 على يد فلومينينسي رغم أن الاخير أنهى المباراة بعشرة لاعبين في الدوري البرازيلي لكرة القدم يوم الاحد.

وطرد بوب لاعب وسط فلومينينسي بعد ساعة من اللعب لحصوله على انذار ثان بعدما سجل الفريق هدفين مبكرين عن طريق الظهير ماريانو والمهاجم ايمرسون.

ولم يكن هدف جريميو الذي سجله اندري ليما قبل النهاية كافيا لانقاذ سيلاس الذي أصبح أحدث مدرب يفقد وظيفته في الدوري المكون من 20 ناديا بعد سبعة أشهر فقط على توليه المنصب.

وسيرحل سيلاس عن الفريق المنتمي لمدينة بورتو اليجري الجنوبية وهو في المركز 18 بالترتيب بعدما خسر للمرة الخامسة في 13 مباراة.

ونفى سيلاس تقارير قالت انه خطط لترك جريميو لتولي المنصب الشاغر في ساو باولو بعد اقالة ريكاردو جوميز في منتصف الاسبوع عقب خسارة فريقه في الدور قبل النهائي لكأس ليبرتادوريس لابطال أمريكا الجنوبية.

وقال سيلاس للصحفيين "أود أن أوضح ما ورد كذبا بأني ودعت اللاعبين بالفعل. لم يدعني ساو باولو للذهاب الى هناك. من عمل معي خلال الشهور السبعة الماضية يعرف من أكون."

وأبقى الانتصار فلومينينسي في الصدارة متفوقا بفارق نقطة واحدة على كورينثيانز الذي فاز 1-صفر على منافسه فلامنجو لتستمر انتصاراته منذ تركه مانو مينيزيس لتدريب المنتخب الوطني.

ويملك سيارا صاحب المركز الثالث 21 نقطة مقابل 20 نقطة لانترناسيونال الذي تأجلت مباراته ضد سانتوس لمنحه فرصة للاستعداد لجولة الذهاب في نهائي كأس ليبرتادوريس ضد وادي الحجارة في المكسيك.

أما بالميراس الذي تعادل 1-1 مع جوياس المتواضع فيسشعر مدربه لويس فيليبي سكولاري بالقلق من خطر الهبوط.   يتبع