14 آب أغسطس 2010 / 14:13 / منذ 7 أعوام

فوز ساحق لتشيلسي واخر لبلاكبول في افتتاح الدوري الانجليزي

<p>مدرب مانشيتر سيتي روبرتو مانشيني (الى الاعلى) مع (من اليسار الى اليمين) الكسندر كولاروف وديفيد سيلفا ويايا توري وجيروم بواتنج في مانشستر يوم 6 اغسطس اب 2010. تصوير: فيل نوبل - رويترز</p>

لندن (رويترز) - قاد ديدييه دروجبا فريقه تشيلسي حامل اللقب لفوز ساحق 6-صفر على ضيفه وست بروميتش البيون الصاعد حديثا لدوري الاضواء في أول أيام الدوري الممتاز الانجليزي لكرة القدم يوم السبت.

وحقق بلاكبول المتأهل حديثا للدوري الممتاز فوزا كبيرا خارج ملعبه 4-صفر على ويجان اثليتيك فيما تعادل مانشستر سيتي مع مضيفه توتنهام هوتسبير بدون أهداف.

وسجل دروجبا مهاجم منتخب ساحل العاج ثلاثية فيما سجل الفرنسي فلوران مالودا هدفين وفرانك لامبارد هدفا في شباك وست بروميتش البيون الذي يدربه لاعب وسط تشيلسي سابقا روبرتو دي ماتيو.

ووضع مالودا تشيلسي في المقدمة بعد ست دقائق ثم عزز دروجبا التقدم من ركلة حرة قبل نهاية الشوط الاول.

وأحرز دروجبا هدفه الثاني بعد مرور 55 دقيقة من زمن اللقاء قبل أن يسجل فرانك لامبارد هدفا بعد ثماني دقائق ثم يحرز دروجبا هدفه الثالث في الدقيقة 68 ويختتم مالودا السداسية في الدقيقة 90.

وسجل تشيلسي 21 هدفا في اخر ثلاث مباريات على ملعبه بالدوري اذ سحق ويجان اثليتيك 8-صفر وستوك سيتي 7-صفر في اخر مباراتين بملعبه في الموسم الماضي.

ورغم أن مانشستر سيتي تعاقد مع لاعبين بكلفة نحو 70 مليون جنيه استرليني لكن حارسه جو هارت الذي لم يكلفه شيئا هو الذي ساعده على الحصول على نقطة التعادل أمام توتنهام.

وتصدى هارت الذي كان حارس مرمى انجلترا في مباراة ودية أمام المجر يوم الاربعاء الماضي لست كرات خطيرة في الشوط الاول. وفي الشوط الثاني تبدل الحال وكانت الخطورة لمانشستر سيتي الذي بدا أن لاعبيه استيقظوا من سبات عميق.

ويبدو أن التعادل نتيجة عادلة بعدما سيطر سيتي على الشوط الثاني كما أظهر الفريقان انهما سينافسان بقوة على احتلال أحد المراكز الاربعة الاولى في البطولة وربما على اللقب.

وكان توتنهام الذي يدربه هاري ريدناب أفضل في الشوط الاول وفرض اسلوب لعبه المعروف عنه وكاد ينتزع التقدم على سيتي فريق المدرب الايطالي روبرتو مانشيني.

وشارك لاول مرة مع سيتي اللاعبون يايا توري وديفيد سيلفا والكسندر كولاروف لكن هارت حارس المرمى هو الذي خطف الاضواء بعدما تصدى لعدد من الكرات في الشوط الاول.

وكان مانشيني قال في وقت متأخر يوم الجمعة انه لم يكن قد حسم أمره بعد بشأن مركز حراسة المرمى لكن قراره باشراك هارت وليس شاي جيفن ثبت انه صائب تماما بعدما تصدى الحارس لفرص خطيرة.

<p>ديدييه دروجبا خلال مباراة في كأس العالم في نلسبروت يوم 25 يونيو حزيران 2010. تصوير: روجان وارد - رويترز</p>

وتصدى هارت لكرة من مدى قريب من جيرمين ديفو وبعد دقائق أنقذ كرة اخرى من توم هادلستون. ولم يكن للاعبين المشاهير الذين انضموا الى صفوف مانشستر سيتي بصمة تذكر وأجاد هارت في التصدي لكرة من بنوا اسو ايكوتو لاعب توتنهام التي غيرت اتجاهها.

وكانت أخطر فرصة لتوتنهام من نصيب جاريث بيل الذي سدد كرة ارتطمت بالقائم بعد نصف ساعة.

ويبدو أن ما قاله مانشيني للاعبيه بين شوطي المباراة اتى بثماره فقد تحسن الاداء بشكل كبير في الشوط الثاني.

وتلقى شون رايت فيليبس تمريرة متقنة من يايا توري ليقترب من افتتاح التسجيل لمانشستر سيتي لكن اسو ايكوتو أنقذ الموقف.

وشارك ادم جونسون جناح انجلترا كبديل لرايت فيليبس وكان التأثير فوريا اذ نجح في خداع اثنين من مدافعي توتنهام قبل أن تصل الكرة الى كارلوس تيفيز الذي سددها خارج المرمى.

وخرج ديفو وبيتر كراوتش مهاجما توتنهام هوتسبير وحل مكانهما روبي كين ورومان بافليوتشينكو. وسدد بافليوتشينكو كرتين لكن بيل أهدر أخطر فرص اللقاء عندما أخطأ المرمى وهو مفتوح على مصراعيه.

وحقق بلاكبول العائد الى الدوري الممتاز بداية رائعة بفوزه الساحق على ويجان اثليتيك بأربعة أهداف دون رد.

وسجل جاري تيلور فليتشر هدف التقدم لبلاكبول في الدقيقة 16 واضاف مارلون هاروود هدفين في الدقيقتين 38 و43 واختتم اليكس بابتيست الرباعية في الدقيقة 75.

ولم يتأثر استون فيلا بالاستقالة المفاجئة للمدرب مارتن اونيل وفاز على ضيفه وست هام يونايتد بثلاثة اهداف دون رد.

وافتتح ستيوارت داونينج التسجيل لاصحاب الارض في الدقيقة 15 واضاف ستيليان بتروف الهدف الثاني في الدقيقة 40.

وأحرز جيمس ميلنر الذي يقترب من الانضمام الى مانشستر سيتي الهدف الثالث لفيلا.

وتغلب بلاكبيرن روفرز على ايفرتون بهدف نظيف سجله نيكولا كالينيتش في الدقيقة 14. وفاز ولفرهامبتون واندرارز على ضيفه ستوك سيتي 2-1 بينما تعادل برمنجهام سيتي الذي أنهى المباراة بعشرة لاعبين مع مضيفه سندرلاند 2-2 وتعادل فولهام مع بولتون واندرارز بدون أهداف.

وسيلتقي مانشستر يونايتد وصيف البطل على ارضه مع نيوكاسل يونايتد في ختام مباريات الجولة يوم الاثنين.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below