ليفركوزن يسقط امام مونشنجلادباخ ودورتموند يهزم شتوتجارت في المانيا

Sun Aug 29, 2010 7:03pm GMT
 

برلين (رويترز) - خرج مايكل بالاك لاعب باير ليفركوزن من الملعب بعد مرور ساعة من زمن اللقاء الذي خسر فيه فريقه بستة اهداف مقابل ثلاثة امام مضيفه بروسيا مونشنجلادباخ في مباراة مثيرة يوم الاحد بدوري الدرجة الاولى الالماني لكرة القدم لتنتهي بداية صاحب الارض الجيدة في الموسم الجديد.

وبدأ ليفركوزن الموسم الجديد بأربعة انتصارات متتالية من بينها فوزان في تصفيات كأس الاندية الاوروبية واخر في كأس المانيا لكن لم يظهر انه قادر على مواصلة هذا المشوار بعدما أحرز اللاعب الصاعد باتريك هيرمان هدفين ليتقدم مونشنجلادباخ 3-1 قبل نهاية الشوط الاول.

وارتفعت النتيجة الى 5-2 لصالح مونشنجلادباخ عند خروج بالاك في الدقيقة 63 بعدما شارك في كامل مباراة الجولة الماضية بالدوري التي فاز فيها ليفركوزن 2-صفر على مضيفه بروسيا دورتموند.

وكان بالاك الذي غاب عن منتخب المانيا في كأس العالم هذا العام بسبب اصابة في الكاحل انضم الى ليفركوزن قادما من تشيلسي الانجليزي في فترة الانتقالات الصيفية.

وفي مباراة أخرى يوم الاحد فاز بروسيا دورتموند 3-1 على مضيفه شتوتجارت ليكمل سلسلة هزائم ابطال الدوري السابقين في الجولة الحالية.

وخسر بايرن ميونيخ حامل اللقب 2-صفر يوم الجمعة امام مضيفه كايزرسلاوترن العائد لدوري الاضواء كما أهدر فولفسبورج بطل الدوري 2009 تقدمه بثلاثة اهداف نظيفة ليخسر 4-3 على أرضه امام ماينتس يوم السبت.

وحققت أندية هوفنهايم وكايزرسلاوترن وهامبورج وماينتس وهانوفر الفوز في أول جولتين من المسابقة.

وقال رينه ادلر حارس ليفركوزن "كانت هناك كارثة في الدفاع. لا يمكن لفريق ان يسمح بدخول ستة اهداف في مرماه على أرضه وهذا سيعيدنا الى أرض الواقع."

وبدت الدهشة على وجه مايكل فرونتسيك مدرب مونشنجلادباخ وهو يقول "هذه مباراة ممتازة لنا خارج ملعبنا. لم نكن لنتخيل هذا في أغرب احلامنا."   يتبع

 
<p>لاعبو بروسيا مونشنجلادباخ يحتفلون باحد الاهداف في مرمى باير ليفركوزن يوم السبت. تصوير: اينا فاسبندر - رويترز</p>