2 أيلول سبتمبر 2010 / 09:51 / منذ 7 أعوام

مقتل امرأة يغطي على احتفالات كورينثيانز بمئويته

<p>الرئيس البرازيلي لويس ايناسيو لولا دا سيلفا خلال احتفال نادي كورينثيانز بمئويته في ساو باولو يوم الثلاثاء - رويترز</p>

ريو دي جانيرو (رويترز) - انحسرت الاضواء عن احتفالات نادي كورينثيانز البرازيلي العملاق لكرة القدم بمئويته يوم الاربعاء بعد مقتل امرأة في الحادية والعشرين من عمرها سحقا تحت حافلة تابعة للفريق عقب مغادرتها الحفل.

وقال تقرير للشرطة ان المرأة التي عرفت باسم اماندا فيراز جيرمياس توفيت في المستشفى تاركة مسؤولي النادي في حالة صدمة.

ونقل موقع صحيفة فولها دي ساو باولو عن اندريس سانشيز رئيس كورينثيانز قوله ”هذه مأساة كبرى“ مضيفا أن النادي سيقوم بكل ما في وسعه لمساعدة اسرة القتيلة.

وأضر الحادث بمناسبة سعيدة للنادي الذي تقدر قاعدته الجماهيرية بنحو 26 مليون مشجع واحتفل بمئويته بوعد باكمال استاده الخاص في الوقت المناسب ليستضيف مباريات في كأس العالم 2014.

وكان الاعلان عن الاستاد الجديد أبرز النقاط في الاحتفال بمئوية النادي والتي شارك فيها الرئيس البرازيلي لويس ايناسيو لولا دا سيلفا عندما حضر حفلا ساهرا مع الالاف من المشجعين يوم الثلاثاء.

وسيتسع الاستاد لنحو 48 ألف متفرج وقد تزيد السعة الى 65 ألفا في حالة اختياره لاستضافة المباراة الافتتاحية لكأس العالم.

وقال سانشيز ”ستكون أكبر هدية للمشجعين هذا الاستاد المبهر. الان سيكون لنا بيتنا الخاص.“

ورغم كونه أكثر أندية ساو باولو وثاني أكثر أندية البلاد شعبية بعد فلامنجو فان كورينثيانز هو النادي الوحيد في ساو باولو الذي لا يملك استادا خاصا به.

وحققت أندية ساو باولو وبالميراس وسانتوس انجازات ضخمة بالفعل في ملاعبها الخاصة بينما اعتمد كورينثيانز دائما على استاد تابع للبلدية أو على استاد مورومبي الخاص بغريمه التقليدي ساو باولو.

من بيدرو فونسيكا

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below