19 أيلول سبتمبر 2010 / 22:21 / بعد 7 أعوام

ايتوو يقود انترناسيونالي للفوز على باليرمو في الدوري الايطالي

<p>المهاجم الكاميروني صمويل ايتوو اثناء مباراة في باليرمو يوم الاحد - رويترز</p>

ميلانو (رويترز) - تألق المهاجم الكاميروني صمويل ايتوو مرة أخرى ليحرز هدفين ويقود انترناسيونالي حامل اللقب لتحويل تأخره والفوز 2-1 على مضيفه باليرمو في دوري الدرجة الاولى الايطالي لكرة القدم يوم الاحد.

ويملك انترناسيونالي سبع نقاط من ثلاث مباريات ليتقاسم الصدارة مع تشيزينا الوافد الجديد الذي فاز 1-صفر على مضيفه ليتشي رغم اعتراف الحكم بطرد جوسيبي كولوتشي لاعب الفريق الفائز على نحو خاطيء في الشوط الاول بعدما اختلط عليه الامر.

وتوارى ايتوو عن الانظار بسبب تألق زميله الارجنتيني دييجو ميليتو في الموسم الماضي ومساهمته الفعالة في فوز انترناسيونالي بثلاثة القاب لكن الادوار تبدلت حتى الان في الموسم الجديد.

وفي ظل معاناة ميليتو لاستعادة مستواه السابق بدأ ايتوو موسمه الثاني مع انترناسيونالي باداء لافت للنظر ونجح مرة أخرى في انقاذ انترناسيونالي المهتز الذي يقوده المدرب الاسباني رفائيل بنيتز.

ومنح السلوفيني يوسيب ايليتشيتش التقدم لباليرمو المتعثر في الشوط الاول قبل ان يتعادل ايتوو لانترناسيونالي بشكل رائع في الدقيقة 62 اثر تمريرة من ميليتو ثم أنهى المهاجم الكاميروني هجمة جيدة لفريقه تعاون فيها ديان ستانكوفيتش والبرازيلي مايكون ليقود حامل اللقب للفوز.

وقال بنيتز لمحطة سكاي التلفزيونية بعد المباراة التي افتقد فيها فريقه جهود صانع اللعب الهولندي ويسلي سنايدر بسبب الاصابة ”لعب الفريق بشكل رائع في الشوط الاول وسيطرنا على كافة الامور بعيدا عن هدف باليرمو.“

واضاف ”وجدنا الامر أكثر صعوبة في الشوط الثاني لكن أحرزنا هدفين. يجب ان نجد توازنا أكبر لكن مستوانا في تطور.“

وكان ايتوو أحرز هدف الفوز لانترناسيونالي عندما تغلب الفريق 2-1 على اودينيزي في الجولة الماضية بالدوري وقاد بطل ايطاليا للتعادل 2-2 مع مضيفه تفينتي انشيده الهولندي في دوري ابطال اوروبا الاسبوع الماضي.

وكان من الممكن ان يصعد سامبدوربا للصدارة اذا تغلب على ضيفه نابولي لكنه خسر 2-1 في مباراة شهدت اثارة بالغة في مراحلها الاخيرة.

افتتح انطونيو كاسانو التسجيل لسامبدوريا من ركلة جزاء مثيرة للجدل في الدقيقة 78 لكن نابولي قلب الامور رأسا على عقب سريعا عندما أدرك ماريك هامسيك التعادل من ركلة حرة رائعة ثم اضاف ادينسون كافاني هدف الفوز للفريق الزائر.

وتعافى يوفنتوس من اثار بدايته الضعيفة للموسم الحالي وسحق مضيفه ادوينيزي الذي لا يملك اي نقاط باربعة اهداف دون مقابل في مباراة شهدت تسجيل المهاجم فابيو كوالياريلا هدفا في مرمى ناديه السابق.

منح ليوناردو بونوتشي التقدم ليوفنتوس قبل ان يكمل كوالياريلا وكلاوديو ماركيسيو وفينشنزو ياكوينتا رباعية الفريق.

وسجل ماركو بوريلو هدفه الاول في الدوري هذا الموسم مع روما الذي تقدم 2-صفر امام بولونيا لكن الفريق المتعثر الذي يقوده المدرب كلاوديو رانييري سمح لماركو دي فايو بتسجيل هدفين ليتعادل 2-2 مع ضيفه.

وأحرز لوكا توني مهاجم روما السابق هدفه الاول في الدوري مع جنوة من ركلة جزاء ليقود فريقه الجديد للتعادل 1-1 مع مضيفه بارما.

وبعد الفوز في أول جولتين من المسابقة في الموسم الجديد خسر كييفو 1-صفر على أرضه امام بريشيا الوافد الجديد فيما تعادل باري مع كالياري بدون اهداف.

ويوم السبت تعادل ميلانو 1-1 مع ضيفه كاتانيا فيما فاز لاتسيو 2-1 على مضيفه فيورنتينا لتشتعل احتجاجات جماهير صاحب الارض.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below