حبس 11 مشجعا تونسيا أربعة أيام على ذمة التحقيق في القاهرة

Mon Oct 4, 2010 10:48pm GMT
 

القاهرة (رويترز) - قالت مصادر قضائية إن النيابة العامة المصرية أمرت يوم الاثنين بحبس أحد عشر مشجعا تونسيا لمدة أربعة أيام على ذمة التحقيق معهم بعد يوم من شغب في استاد القاهرة خلال مباراة لكرة القدم.

وقال مصدر إن النيابة وجهت اليهم تهمتي اتلاف ممتلكات عامة ومقاومة السلطات.

وأضاف أن الشرطة أحالتهم الى التحقيق بعد القاء القبض عليهم في الاستاد.

وكانت مصادر أمنية قالت ان سبعة رجال شرطة أصيبوا لدى قيام المتهمين بالقاء مقاعد عليهم بعد أن أحرز فريق الاهلي المصري هدفا ثانيا في مرمى ضيفه فريق الترجي بطل تونس.

وقالت وزارة الداخلية في بيان بعد الحادث ان قوات الشرطة "فوجئت بقيام مجموعة كبيرة من الجمهور التونسي بالتعدي على رجال الامن عقب احراز الهدف الثانى للنادي الاهلي واطلاق الشماريخ (الالعاب النارية) عليهم وتحطيم كراسي الاستاد."

وقال مصدر أمني ان المصابين أربعة ضباط وأمين شرطة ومجندان.

وأضاف أن أحدهم يشتبه باصابته بما بعد الارتجاج في المخ.

وظهر في التلفزيون الذي كان ينقل المباراة على الهواء مباشرة مشجعون تونسيون يوسعون شرطيا ضربا ويلقون الكراسي على رجال الامن.

وفاز الاهلي على الترجي 2-1 في المباراة وهي مباراة الذهاب في الدور قبل النهائي لدوري أبطال افريقيا لكرة القدم.

وستقام مباراة الاياب في تونس يوم 16 من أكتوبر تشرين الاول الجاري.

 
<p>جماهير تونس المحتجزة تصل إلى محكمة شمال القاهرة يوم الاثنين. تصوير: محمد عبدالغني - رويترز</p>