24 تشرين الأول أكتوبر 2010 / 17:37 / منذ 7 أعوام

انتصارات ليونايتد وارسنال وليفربول في الدوري الانجليزي

<p>سيسك فابريجاس قائد ارسنال الانجليزي خلال مباراة للفريق في دوري ابطال اوروبا أمام براجا الرتغالي في لندن يوم 15 سبتمبر ايلول 2010. رويترز</p>

لندن (رويترز) - حقق مانشستر يونايتد وارسنال انتصارين مهمين خارج أرضهما امام ستوك سيتي ومانشستر سيتي على الترتيب يوم الاحد ليواصلا مطاردة تشيلسي حامل اللقب وصاحب الصدارة في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم.

ولم يتغلب ارسنال على تشيلسي او يونايتد او سيتي في اخر 18 شهرا لكن طرد ديدريك بوياتا من صفوف صاحب الارض في الدقيقة الخامسة قاده للفوز 3-صفر في مانشستر يوم الاحد.

وفي وقت سابق وضع يونايتد حدا لتعادله في اخر اربع مباريات خارج أرضه بعدما تغلب 2-1 على ستوك بفضل هدفين من المهاجم المكسيكي خافيير هرنانديز الذي لعب منذ البداية في ظل غياب وين روني.

ويملك تشيلسي الذي فاز 2-صفر على ضيفه ولفرهامبتون واندرارز يوم السبت 22 نقطة متقدما بفارق خمس نقاط على ارسنال ويونايتد وسيتي التاليين له في الترتيب.

وظل ليفربول في منطقة الهبوط رغم تحقيقه انتصاره الثاني في الدوري هذا الموسم عندما أحرز المهاجم الاسباني فرناندو توريس هدفه الاول منذ أغسطس اب الماضي ليقود الفريق للفوز 2-1 على بلاكبيرن روفرز.

ولعب الاسباني سيسك فابريجاس لاول مرة مع ارسنال في الدوري الانجليزي منذ خمسة اسابيع وصنع فارقا ضخما بعدما قدم عرضا قويا ومبهرا.

وتسببت احدى تمريرات فابريجاس المتقنة في طرد بوياتا الذي تسرع في عرقلة المغربي مروان الشماخ مهاجم ارسنال.

وسرعان ما استفاد ارسنال من تفوقه العددي عندما وضع الفرنسي سمير نصري الكرة في شباك سيتي ليفتتح التسجيل للفريق الزائر في الدقيقة 21.

وتمكن جو هارت حارس سيتي من انقاذ ركلة جزاء نفذها فابريجاس قبل نهاية الشوط الاول لكن اللاعب الاسباني اصلح ما أفسده بتمريرة متقنة أحرز منها الكسندر سونج الهدف الثاني لارسنال في الدقيقة 66.

ونزل المهاجم الدنمركي نيكلاس بندتنر أرض الملعب كبديل في ثاني ظهور له مع ارسنال هذا الموسم ليختتم ثلاثية الفريق.

وقال فابريجاس لمحطة سكاي سبورتس ”قدمنا كرة قدم رائعة في بعض الاحيان ومن الصعب للغاية ايقاف فريق يلعب بهذا الايقاع.“

واضاف ”حتى اذا كان سيتي يملك 15 لاعبا في أرض الملعب امام 11 لاعبا من عندنا كنا سنتمكن من تقديم نفس العرض والفوز.“

وأثار روني جدلا كبيرا لمدة اسبوع بعد انباء عن رغبته في الرحيل قبل ان يحدث تحول مفاجيء ليوقع مهاجم منتخب انجلترا عقدا لمدة خمس سنوات مع يونايتد يوم الجمعة الماضي.

وغاب روني عن اللقاء بسبب اصابة في الكاحل ولعب هرنانديز بدلا منه للجولة الثانية على التوالي ليفتتح التسجيل ليونايتد في مرمى ستوك.

وبدا يونايتد متجها نحو التعادل خارج أرضه مرة أخرى عندما أدرك البديل تونجاي سانلي التعادل لستوك قبل تسع دقائق من النهاية.

لكن هرنانديز توج مجهوده في اللقاء بالسيطرة على كرة ضالة ليحرز هدف الفوز ليونايتد بعد خمس دقائق.

وقال الاسكتلندي اليكس فيرجسون مدرب يونايتد ”لا نستسلم ابدا وفي الحقيقة بدأنا اللعب بعدما استقبلت شباكنا هدفا.“

واضاف ”الامر صعب للغاية هنا لان الفريق المنافس ينقض على كل كرة. استهترنا قليلا لكن نجحنا في الارتقاء بمستوانا بما يكفي للفوز.“

واستمر ليفربول في منطقة الخطر برصيد تسع نقاط لكن جماهير الفريق شعرت بالارتياح بعدما قدم الفريق عرضا جيدا لينتزع فوزا نادرا هذا الموسم.

وغاب توريس وستيفن جيرارد قائد ليفربول عن مباراة الفريق امام مضيفه نابولي الايطالي في كأس الاندية الاوروبية يوم الخميس الماضي للحصول على راحة.

وتقدم ليفربول عن طريق ضربة رأس لليوناني سوتيريس كرياكوس في بداية الشوط الثاني لكن جيمي كاراجر مدافع صاحب الارض وضع الكرة في مرمى فريقه بطريق الخطأ ليتعادل بلاكبيرن في الدقيقة 52.

واستعاد توريس تقدم ليفربول بعد دقيقة واحدة عندما أحرز هدفه الثاني هذا الموسم مع الفريق.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below