30 تشرين الأول أكتوبر 2010 / 22:28 / بعد 7 أعوام

ديل بييرو يحطم رقما قياسيا ليوفنتوس ويمنحه الفوز على ميلانو بايطاليا

ميلانو (رويترز) - أشعل يوفنتوس المنافسة على اللقب بعد فوزه 2-1 على مضيفه وغريمه التقليدي ميلانو يوم السبت فيما أصبح المهاجم اليساندرو ديل بييرو هداف الفريق الزائر عبر تاريخه في دوري الدرجة الاولى الايطالي لكرة القدم.

<p>ابراهيموفيتش مهاجم ميلانو خلال مباراة فريقه ضد يوفنتوس في مدينة ميلانو يوم السبت - رويترز</p>

وبدأ ميلانو المباراة بقوة لكن فابيو كوالياريلا أسكت أغلب المتفرجين في مدرجات الملعب بعدما وضع يوفنتوس في المقدمة بضربة رأس متقنة في الدقيقة 24.

وضاعف ديل بييرو تقدم يوفنتوس في منتصف الشوط الثاني ليحطم الرقم القياسي السابق للفريق والمسجل باسم في جيامبيرو بونيبرتي في دوري الاضواء خلال الخمسينات من القرن الماضي بعدما رفع رصيده الى 179 هدفا مع الفريق.

وقلص المهاجم السويدي زلاتان ابراهيموفيتش الفارق لميلانو في مرمى ناديه السابق لكن يوفنتوس حافظ على تفوقه ليرفع رصيده الى 15 نقطة.

ويأتي لاتسيو في الصدارة وله 19 نقطة قبل مباراته خارج أرضه مع باليرمو يوم الاحد فيما يحتل انترناسيونالي حامل اللقب المركز الثاني بفارق نقطة واحدة عن القمة بعد فوزه 1-صفر على جنوة يوم الجمعة.

وتوقف رصيد ميلانو عند 17 نقطة في المركز الثالث لكنه ما زال يتقدم بفارق نقطتين على يوفنتوس صاحب المركز الرابع.

وقال لويجي ديل نيري مدرب يوفنتوس لمحطة سكاي التلفزيونية بعدما بدأ فريقه مشواره بشكل مهتز هذا الموسم عقب احتلال المركز السابع في الدوري الموسم الماضي ” أملك مجموعة تعمل وتقدم كل ما لديها والنتائج يمكن مشاهدتها في أرض الملعب.“

واضاف ”مثلما أقول دائما لا يجب على يوفنتوس الاعتماد على لاعب واحد بل فريق واحد.“

وشارك ديل بييرو (35 عاما) منذ البداية بسبب اصابة اموري وفينشنزو ياكوينتا ونجح في ادخار الهدف الذي حطم به الرقم القياسي لمباراة هامة مثلما اعتاد.

وانزلق البديل محمد سيسوكو أرضا بعدما شق طريقه داخل منطقة جزاء ميلانو لكن الكرة وصلت الى ديل بييرو الذي وضعها في المرمى باتقان.

وديل بييرو هو هداف يوفنتوس عبر تاريخه في كافة المسابقات التي يشارك فيها الفريق كما انه صاحب الرقم القياسي ايضا في عدد المشاركات.

وخرج ديل بييرو قائد يوفنتوس من أرض الملعب قبل خمس دقائق من النهاية وسرعان ما نال تشجيعا حارا رغم صيحات استهجان من بعض مشجعي ميلانو.

<p>ديل بييرو (إلى اليسار) بعد تسجيله هدفا في مرمى ميلانو في ميلانو يوم السبت - رويترز</p>

وكان كوالياريلا وضع يوفنتوس في المقدمة بضربة رأس قوية اثر كرة عرضية من باولو دي كيجلي.

وانتقل كوالياريلا مهاجم منتخب ايطاليا الى يوفنتوس قادما من نابولي قبل بداية الموسم الحالي بعدما أخفق الفريق في التعاقد مع اثنين من المهاجمين الكبار على الاقل وسط اعتراضات من بعض جماهير النادي.

لكن كوالياريلا رد على كافة المشككين في قدراته بعدما قدم عرضا ممتازا وهو الامر الذي نجح فيه القليل من لاعبي ميلانو.

وسدد ابراهيموفيتش كرة من مسافة بعيدة ارتدت من القائم والنتيجة تشير للتعادل بدون اهداف لكن سرعان ما تراجع اداء ميلانو.

ويجب على ميلانو الذي يقوده المدرب ماسيميليانو اليجري استعادة تألقه قبل ان يستضيف ريال مدريد الاسباني في دوري ابطال اوروبا يوم الاربعاء المقبل لكن الاصابات مستمرة في التأثير على الفريق.

ولم يكن البرازيلي رونالدينيو لائقا بما يكفي للعب مع ميلانو بسبب اصابة في الفخذ فيما خرج المدافع دانييلي بونيرا من أرض الملعب بسبب ما يبدو انها اصابة بتمزق في أربطة الركبة.

وربما تكون أزمة اصابات يوفنتوس أشد من ميلانو بعد خروج جورجيو كيليني قلب الدفاع من قائمة الفريق قبل انطلاق المباراة التي خرج منها دي كيجلي والجناح جورجي مارتينيز بسبب الاصابة ايضا.

وفي وقت سابق السبت أعاد روما مشواره المهتز هذا الموسم الى الطريق الصحيح بعد فوزه 2-صفر على ضيفه ليتشي لكن فرانشيسكو توتي قائد صاحب الارض سيغيب عن مباراة قمة العاصمة الايطالية في الجولة القادمة امام لاتسيو بعد طرده.

واشتبك توتي بدون كرة مع روبن اوليفيرا لاعب ليتشي الذي طرده الحكم ايضا ونجح رجال الامن في السيطرة على قائد روما بعدما انفعل بشدة.

وجاء الطرد بعدما أحرز ميركو فوتشينيتش الهدف الثاني لروما قبل 14 دقيقة من نهاية المباراة ثم رفض الاحتفال بالهدف مع زميله المهاجم ماركو بوريلو بسبب مشادة بينهما في وقت سابق.

وكان المدافع الارجنتيني نيكولاس بورديسو وضع روما في المقدمة في منتصف الشوط الثاني كما أبعد كرة قبل ان تتجاوز خط مرمى فريقه في الشوط الاول.

ورغم ان روما المعروض للبيع يعاني من مشاكل هذا الموسم الا انه تمكن من التقدم لمركز في النصف الاول من جدول المسابقة ليحصل على دفعة معنوية قبل مباراته خارج ملعبه امام بال السويسري في دوري ابطال اوروبا يوم الاربعاء المقبل.

وكان روما خسر على أرضه في الاستاد الاولمبي بالعاصمة الايطالية امام منافسه السويسري في وقت سابق من الشهر الحالي.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below