مباريات اسكتلندا تقام في موعدها رغم انسحاب حكام من بولندا

Fri Nov 26, 2010 5:32pm GMT
 

لندن (رويترز) - قال الاتحاد الاسكتلندي لكرة القدم يوم الجمعة ان مباريات الدوري الممتاز في البلاد ستقام في موعدها في مطلع الاسبوع المقبل وسيديرها حكام اجانب رغم انسحاب حكام من بولندا كان من المقرر الاستعانة بهم بدلا من حكام محليين مضربين.

وأعلنت متحدثة باسم الاتحاد الاسكتلندي ان حكاما ومساعدي حكام من لوكسمبورج واسرائيل والبرتغال ومالطا جرى الاتصال بهم لضمان اقامة المباريات.

وقالت المتحدثة "كل مباريات الدوري الممتاز ستقام في موعدها."

لكن رابطة الدوري الاسكتلندي التي تشرف على بطولات دوري الدرجات الثلاث الادنى من الدوري الممتاز ألغت مباراة جرينوك مع فولكيرك يوم السبت.

وقالت الرابطة في بيان "هذا ناتج عن الانسحاب الاخير للطاقم التحكيمي المخصص لهذه المباراة."

وتأجلت في وقت سابق ثلاث من اربع مباريات كانت ستقام في الدرجة الثانية يوم السبت بعد اجراء قرعة لاختيار لقاء واحد يديره حكام اجانب.

وكان الاتحاد البولندي أعلن في وقت سابق ان حكاما تابعين له استعانت بهم اسكتلندا لتعويض اضراب حكام بارزين بالبلاد لن يمكنهم المشاركة في ادارة المباريات.

وقال الاتحاد البولندي بموقعه على الانترنت "بسبب الدوري المحلي وبعد مشاورات ألغت لجنة الحكام في الاتحاد البولندي رحلة حكامها الى اسكتلندا."

وكان حكام كبار في اسكتلندا دعوا لاضراب وعدم ادارة المباريات المحلية في البلاد في وقت سابق هذا الاسبوع اعتراضا على هجوم اللاعبين والمدربين عليهم.