29 تشرين الثاني نوفمبر 2010 / 07:02 / منذ 7 أعوام

فلومينينسي يهزم بالميراس ويقترب من الفوز بلقب الدوري البرازيلي

ريو دي جانيرو (رويترز) - أصبح فلومينينسي بحاجة لانتصار واحد من أجل التتويج بلقب الدوري البرازيلي لكرة القدم للمرة الثانية في تاريخه بعد فوزه 2-1 على بالميراس الذي يقوده المدرب لويس فيليبي سكولاري يوم الاحد.

<p>المدرب موريسي راماليو في ساو باولو يوم 30 نوفمبر تشرين الثاني 2008 - رويترز</p>

وظل فلومينينسي في الصدارة متقدما بنقطة واحدة على كورنثيانز صاحب المركز الثاني والذي فاز 2-صفر على فاسكو دا جاما في الجولة قبل الاخيرة من المسابقة.

وسيخوض فلومينينسي الذي لم يفز باللقب منذ 1984 مواجهة سهلة نسبيا على أرضه في الجولة الاخيرة عندما يتقابل مع جواراني الهابط للدرجة الثانية الاسبوع القادم.

وردا على سؤال بشأن مواجهة فريق هبط بالفعل للدرجة الثانية في الجولة الاخيرة قال موريسي راماليو مدرب فلومينينسي ”جواراني فريق محترف وهو امر لا يتعين علينا التشكيك فيه. لا نعتقد اننا فزنا فعلا باللقب بعد.“

واستمر كروزيرو الذي يبتعد عن الصدارة بنقطتين في المنافسة على اللقب بعد فوزه 2-1 على فلامنجو بطل الموسم الماضي.

وفي الجولة الاخيرة من المسابقة سيتقابل كورنثيانز مع جوياس الهابط للدرجة الثانية وسيلعب كروزيرو مع بالميراس.

وكان كورنثيانز يتمنى مساعدة من غريمه التقليدي بالميراس الذي هتفت جماهيره ضد مهاجمها ديني عندما افتتح التسجيل للفريق في مواجهة فلومينينسي بعد مرور خمس دقائق من زمن اللقاء.

وفي ظل مساندة جماهيرية مزدوجة في المدرجات تعادل فلومينينسي في الدقيقة 19 عن طريق المدافع كارلينيوس.

وبعد نزوله كبديل في الشوط الاول بدلا من لاعب الوسط المصاب ديكو أحرز تارتا هدف الفوز لفلومينينسي في الدقيقة 58 عندما استغل كرة مرتدة من ديولا حارس بالميراس الذي تصدى لتسديدة ايمرسون.

ويأتي اقتراب فلومينينسي من التتويج باللقب على عكس الموسم الماضي عندما نجا الفريق من الهبوط للدرجة الثانية في اليوم الاخير للمسابقة.

ويدين فلومينينسي بالفضل في عودته للقمة الى صانع اللعب الارجنتيني داريو كونكا صاحب البنية الضئيلة والذي شارك في جميع مباريات الفريق في الدوري.

كما ارتدى كونكا شارة قيادة الفريق اثناء اصابة المهاجم فريد وديكو اللاعب السابق لتشيلسي الانجليزي والذي كان أبرز صفقات فلومينينسي هذا الموسم.

وضمن فلومينينسي وكورنثيانز وكروزيرو اماكنهم بالفعل في كأس ليبرتادوريس للاندية بامريكا الجنوبية في 2011.

ويتنافس جريميو وبوتافوجو على بطاقة التأهل الاخيرة لكأس ليبرتادوريس عندما يتقابل الفريقان صاحبا المركزين الرابع والخامس على الترتيب الاسبوع القادم.

وكان بالميراس تعرض لانتكاسة الاسبوع الماضي عندما خسر 2-1 على أرضه في مواجهة برازيلية خالصة امام جوياس في مباراة العودة بالدور قبل النهائي بكأس سودامريكانا للاندية في امريكا الجنوبية.

وودع بالميراس البطولة رغم التعادل 2-2 في مجموع المباراتين لان شباك الفريق استقبلت هدفين على أرضه.

وسيشارك جوياس في كأس سودامريكانا الموسم القادم وهو يلعب في الدرجة الثانية اذا تغلب على اندبندينتي الارجنتيني في نهائي البطولة.

من بيدرو فونسيكا

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below