6 كانون الأول ديسمبر 2010 / 11:45 / بعد 7 أعوام

راماليو يتجاوز مرارة عدم تدريبه منتخب البرازيل بالفوز باللقب المحلي

<p>موريسي راماليو مدرب فريق فلومينينسي بعد فوز فريقه بالدوري البرازيلي في ريو دي جانيرو يوم الاحد. تصوير: برةنو دومينجوس - رويترز</p>

ريو دي جانيرو (رويترز) - بالنسبة لفريق يريد الفوز بالدوري البرازيلي لكرة القدم فان الخطوة الاولى التي تبدو ضرورية ستكون تعيين موريسي راماليو مدربا.

وساعد راماليو - الذي كان مساعدا لتيلي سانتانا مدرب منتخب البرازيل السابق - فريق فلومينينسي على انهاء 26 عاما من الانتظار لينال ثاني ألقابه في الدوري البرازيلي يوم الاحد.

واللقب هو الرابع لراماليو في الدوري البرازيلي في خمس سنوات حيث قاد ساو باولو لثلاثة القاب متتالية في الفترة من 2006 الى 2008.

ويجب أن يتسم الفوز الذي حققه الفريق هذا الموسم والذي قال راماليو انه الاصعب في تاريخه بسبب الاصابات التي لحقت بلاعبين اساسيين مثل القائد فريد ولاعب الوسط المخضرم ديكو بمذاق خاص عقب رفضه دعوة لترك فلومينينسي لتدريب البرازيل.

وبعد اختياره من قبل الاتحاد البرازيلي لكرة القدم ليحل بديلا لدونجا الذي قاد البرازيل خلال كأس العالم 2010 بجنوب افريقيا قبل ان يخرج من دور الثمانية للبطولة عقب الهزيمة من هولندا لم يقبل راماليو بالمهمة بسبب رفض فلومينينسي فسخ التعاقد معه.

وقال راماليو للصحفيين عقب فوز فلومينينسي على ضيفه جواراني 1- صفر في ريو يوم الاحد لينتزع اللقب "الامر يتطلب وجود مجنون مثلي للقيام بشيء كهذا."

واضاف "رفض تدريب المنتخب البرازيلي قبل كأس العالم التي ستقام في البرازيل وبدون وجود ضغط خوض التصفيات مع توفر القدرة لك لتدريب افضل اللاعبين في العالم ليس بالقرار السهل. الا انني كنت وساظل مؤمنا بمباديء."

وتابع راماليو الذي بدأ مسيرته كمساعد لسانتانا اثناء تدريب الاخير لمنتخب البرازيل في كأس العالم 1982 وساو باولو في حقبة التسعينات من القرن الماضي "لكنني اشعر براحة على جميع الاحوال وانا في غاية السعادة اليوم (الاحد). نمت بشكل هادىء ويمكنني القول بكل فخر لجيل الشباب.. قوموا بالشيء الصحيح حتى النهاية وسوف ستنالون المكافأة."

ويعد راماليو الذي يتميز بالدفع بتشكيلات مؤثرة خاصة في الدفاع ويشعر بالتذمر خلال المقابلات الصحفية اكثر المدربين نجاحا في المسابقة المحلية في البرازيل منذ ان بدأت بنظام الدوري عام 2003. وكانت البطولة تلعب في السابق بنظام خروج المغلوب.

وفاز راماليو بنصف البطولات التي اقيمت منذ بدأت هذه الصيغة اضافة لحصوله على المركز الثاني مع انترناسيونال في عام 2005 والخامس مع بالميراس العام الماضي.

ويرجع جانب كبير من نجاح المدرب الى التأثير الايجابي الذي يمارسه على اللاعبين وقد ثبت ذلك عمليا من قبل افراد الفريق خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد عقب مباراة يوم الاحد عندما اخذ راماليو في الهتاف في حين قام اللاعبون بصب الماء البارد عليه.

وقال "اعتقد ان هذا يثبت الجو الجميل الذي نعيشه دائما في الفريق. لا يمكن للاعبين الاحتفال بمثل هذا الشكل ان لم يكن لديهم شعور بالحب للمدرب."

من بيدرو فونسيكا

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below