9 كانون الثاني يناير 2011 / 18:05 / بعد 7 أعوام

هزيمة ليفربول وفوز ساحق لتشيلسي في كأس الاتحاد الانجليزي

لندن (رويترز) - أحرز رايان جيجز هدفا من ركلة جزاء في الدقيقة الثانية وطرد الحكم ستيفن جيرارد ليخسر ليفربول تحت قيادة مدربه الجديد كيني دالجليش أمام مانشستر يونايتد 1-صفر في كأس الاتحاد الانجليزي لكرة القدم يوم الاحد.

<p>ستوريدج لاعب تشيلسي يحتفل بتسجيل هدف في مرمى ابسويتش بكأس الاتحاد الانجليزي في لندن يوم الأحد. تصوير. توبي ملفايل - رويترز</p>

وصعد يونايتد الى الدور الرابع بعدما نفذ جيجز ركلة الجزاء بنجاح وطرد قائد ليفربول في بداية مخيبة للآمال للمدرب الجديد دالجليش الذي حل مكان روي هودجسون أمس السبت.

وحقق تشيلسي حامل اللقب فوزا ساحقا على ملعبه على ابسويتش تاون بسبعة اهداف دون مقابل وسيلعب في الدور الرابع خارج ملعبه أمام ايفرتون.

وفي مباراة اخرى أقيمت يوم الأحد تغلب توتنهام هوتسبير على تشارلتون اثليتيك فريق الدرجة الثانية 3-صفر بفضل هدفين لجيرمين ديفو واخر سجله اندروس تاونسيند في أول مباراة له مع الفريق.

وكانت جماهير ليفربول تعلق آمالا كبيرة على دالجليش الملقب ”الملك كيني“ لكن بمجرد ان انطلقت المباراة بدأت المتاعب للمدرب العائد الى مكانه.

وأسقط دانييل اجير مدافع ليفربول المهاجم ديميتار برباتوف في الدقيقة الاولى ونفذ جيجز الركلة بنجاح ليضع مانشستر يونايتد في المقدمة.

وواصل نحو تسعة الاف مشجع لليفربول جاءوا الى اولد ترافورد ملعب مانشستر يونايتد مؤازرة فريقهم لكن الصمت خيم عليهم عندما تلقى جيرارد البطاقة الحمراء بسبب التحام خشن مع مايكل كاريك لاعب وسط يونايتد.

وسدد جوني ايفانز كرة بضربة رأس ارتطمت بالقائم قبل نهاية الشوط الاول كما لعب خافيير هرنانديز كرة ذهبت بالقرب من المرمى في اطار سعي مانشستر يونايتد لتعزيز تقدمه.

ورغم ان يونايتد الفائز باللقب 11 مرة لم يتمكن من تسجيل هدف اخر الا ان ليفربول لم يشكل أي تهديد على شباك أصحاب الارض.

وقال دالجليش للصحفيين ”أعتقد ان المهم بالنسبة لنا هو ان اللاعبين بذلوا جهدا كبيرا واظهروا التزاما كبيرا.“

واضاف ”كان اللاعبون متحمسون وساعد على ذلك حماس المشجعين. اذا بذل الجميع جهدهم في اتجاه واحد فستكون فرصتنا كبيرة في تحسين وضعنا.“

وتابع قائلا ”لعب القراران (ركلة الجزاء وطرد جيرارد) دورا في نتيجة المباراة“ قبل ان يضيف انه يختلف معهما.

لكن دالجليش قال ”من الرائع ان يعود المرء الى الفريق.“

ومن المؤكد ان كارلو انشيلوتي مدرب تشيلسي الذي يتعرض لضغوط ايضا يشعر بالسعادة بعد ان حقق فريقه اكبر فوز في الكأس منذ اكثر من مئة عام امام ابسويتش الذي أقال مدربه روي كين الاسبوع الماضي.

وأحرز تشيلسي هدفين في دقيقتين بعد نحو نصف ساعة عبر سالومون كالو ودانييل ستوريدج ثم احرز كارلوس ادواردز لاعب ابسويتش هدفا في مرماه عن طريق الخطأ لينتهي الشوط الاول بتقدم حامل اللقب 3-صفر.

وفي الشوط الثاني تعززت النتيجة بالهدف الرابع عبر نيكولا انيلكا وسجل ستوريدج هدفه الثاني والخامس لتشيلسي ثم اختتم فرانك لامبارد مهرجان الاهداف بهدفين في دقيقتين.

وتقدم توتنهام على تشارلتون بعد اربع دقائق من بداية الشوط الثاني بتسديدة تاونسيند من عند حافة منطقة الجزاء.

ثم اخترق ديفو دفاع الفريق الزائر مرتين في ثلاث دقائق ليعزز تقدم فريقه الى 3-صفر بعد مرور ساعة من بداية اللقاء.

وفي مباريات يوم السبت خرجت اربعة فرق تنتمي للدوري الممتاز أمام منافسين من درجات أدنى.

وخسر نيوكاسل يونايتد 3-1 امام ستيفنيدج المنتمي للدرجة الرابعة في أكبر مفاجآت البطولة حتى الان كما ودعت فرق وست بروميتش البيون وسندرلاند وبلاكبول الكأس أيضا.

واحتاج ارسنال الى ركلة جزاء في الدقيقة الاخيرة نفذها سيسك فابريجاس ليتعادل على ملعبه 1-1 مع ليدز بينما خسر بورتسموث وصيف بطل الموسم الماضي امام برايتون.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below