عرض- ارسنال جاهز لمواجهة انتفاضة برشلونة

Mon Mar 7, 2011 9:13am GMT
 

لندن (رويترز) - سيعزز ارسنال دفاعاته يوم الثلاثاء استعدادا لمواجهة هجوم كاسح من برشلونة بينما يأمل أن تكون ثاني زيارة له الى استاد نو كامب في أقل من عام بدوري أبطال اوروبا لكرة القدم أقل تعذيبا من الاولى.

وفي دور الثمانية في ابريل نيسان العام الماضي سافر الفريق الانجليزي الى اسبانيا وهو مفعم بالامل بعد التعادل 2-2 في لندن. ونجح ارسنال حتى في التقدم باستاد نو كامب لكنه سقط أمام ليونيل ميسي الذي أحرز اربعة أهداف ليمنح فريقه الفوز 6-3 في مجموع مباراتي الذهاب والاياب.

وهذه المرة حقق فريق المدرب ارسين فينجر خطوة أفضل بعدما فاز 2-1 في استاد الامارات بالعاصمة الانجليزية في مباراة بدا فيها ميسي بعيدا عن مستواه على غير المعتاد.

وبغض النظر عما يخفيه الساحر الارجنتيني هذه المرة فان ارسنال مثل غريمه في شمال لندن توتنهام هوتسبير وشاختار دونيتسك الاوكراني سيتحلون بثقة كبيرة في قدرتهم على بلوغ دور الثمانية.

واستمرت الشهر الماضي رحلة توتنهام المثيرة في أول ظهور له بدوري أبطال اوروبا عندما حقق فوزا تاريخيا 1-صفر على ملعب ميلانو بطل اوروبا سبع مرات وهو مرشح للاجهاز تماما على الفريق الايطالي باستاد وايت هارت لين يوم الاربعاء.

وحقق شاختار أيضا الفوز خارج ملعبه في جولة الذهاب وتغلب 3-2 على روما عندما وضعته ثلاثة أهداف من ثلاثة لاعبين برازيليين مختلفين في وضع قوي قبل لقاء الاياب. والمواجهة الاخرى التي ستحسم هذا الاسبوع ستكون بين شالكه ضد بلنسية بعدما انتهت المباراة الاولى بينهما بالتعادل 1-1.

ومنذ سجل روبن فان بيرسي واندريه ارشافين هدفين متأخرين ليفاجيء برشلونة باستاد الامارات مني ارسنال بهزيمة مفاجئة أمام برمنجهام سيتي في نهائي كأس رابطة الاندية الانجليزية ويوم السبت اكتفى بتعادل مخيب للامال بدون أهداف مع سندرلاند.

وسينتهج فينجر الاسلوب الدفاعي الذي اتبعه سندرلاند عندما يحاول ايقاف برشلونة الذي عندما يكون في أفضل حالاته يقترب من كونه قوة لا يمكن ايقافها في عالم كرة القدم.

وبينما لا يعد اللعب الدفاعي من أساليب ارسنال فان برشلونة قد يجد أمامه منافسا أكثر صلابة هذه المرة خاصة في ظل عدم حاجة الفريق الانجليزي لتسجيل هدف.   يتبع

 
<p>ليونيل ميسي نجم برشلونة يسجل هدفا في احدى مباريات الدوي الاسباني يوم 13 نوفمبر تشرين الثاني 2010 - رويترز</p>