2 نيسان أبريل 2011 / 18:36 / منذ 6 أعوام

هزيمة مفاجئة لريال على أرضه أمام خيخون في الدوري الاسباني

<p>مدرب فريق ريال مدريد جوزيه مورينيو خلال مباراة فريقه امام سبورتنج خيخون يوم السبت. تصوير: اندريا كوماس - رويترز</p>

مدريد (رويترز) - تلقت امال ريال مدريد في انهاء سيطرة غريمه التقليدي برشلونة على لقب دوري الدرجة الاولى الاسباني لكرة القدم في الموسمين الماضيين ضربة قوية يوم السبت حين تأثر الفريق بغياب لاعبين أساسيين بسبب الاصابة ليخسر 1-صفر على أرضه أمام سبورتنج خيخون.

ووضعت الهزيمة المفاجئة حدا للسجل المثالي لريال على ملعبه في الدوري هذا الموسم بعد 14 انتصارا متتاليا ووضعت حدا لسجل مدربه البرتغالي الخالي من الهزائم مع فرقه على أرضها في مسابقات الدوري منذ تسع سنوات.

كما جاءت الهزيمة قبل ثلاثة أيام من مباراة ريال ضد توتنهام هوتسبير الانجليزي في ذهاب دور الثمانية في دوري أبطال اوروبا.

وقال جوزيه مورينيو في مؤتمر صحفي ”حسابيا لا يمكن القول ان المنافسة على لقب الدوري انتهت لكن واقعيا اذا اتسع الفارق من خمس نقاط الى ثماني يمكن القول ان المهمة مستحيلة تقريبا.“

وأضاف ”الحظ جزء من كرة القدم والمنافس (خيخون) حصل على كل شيء ولم نحصل نحن على شيء.“

وتوقف رصيد ريال عند 73 نقطة من 30 مباراة بينما خطف بلنسبة المركز الثالث من فياريال ولو لساعات قليلة بعدما سجل روبرتو سولدادو أربعة أهداف ليمنحه الفوز 4-2 ضد فريقه السابق خيتافي.

وتقدم خيتافي بهدف عن طريق مانو ديل مورال في الدقيقة 13 قبل أن يسجل سولدادو - الذي انضم لبلنسية في نهاية الموسم الماضي ليعوض انتقال النجم ديفيد بيا الى برشلونة - أهدافه الاربعة.

وجاء الهدف الثاني لخيتافي عن طريق ادريان ساردينيو في الدقيقة 88.

وافتقد ريال لنجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو ومهاجمه المتألق الفرنسي كريم بنزيمة والظهير البرازيلي مارسيلو بسبب الاصابة وعانى الفريق لصنع فرص ضد ضيفه.

وأهدر المهاجم الارجنتيني جونزالو هيجوين الذي شارك للمرة الاولى منذ أربعة أشهر بعد جراحة في الظهر فرصة حين سدد الكرة مباشرة في جسم الحارس خوان بابلو بعد ساعة من اللعب بعد مشاركته كبديل.

وسجل خيخون هدفه المفاجيء في الدقيقة 79 حين انطلق ميجيل انخيل دي لاس كويفاس ناحية اليسار وسدد كرة قوية خدعت الحارس ايكر كاسياس وسكنت مرماه بعدما اصطدمت بالقائم.

وحفلت الدقائق الاخيرة باثارة كبيرة اذ حرم ريال من هدف التعادل بسبب الدفاع المتكتل لخيخون بينما أبعد مدافع كرة سددها لاعب الوسط الالماني سامي خضيرة من على خط المرمى في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدل الضائع.

وقال سيرجيو راموس مدافع ريال في مقابلة تلفزيونية ”جزء كبير من الدوري تسرب من بين أيدينا.“

وأضاف حين سئل ان كانت الهزيمة بددت أمل ريال في اللحاق ببرشلونة ” لكي أكون واقعيا أقول نعم هذا حدث بشكل أو اخر. لا تتبقى سوى مباريات قليلة. لا يمكن أن نلوم الفريق بأي حال لان الكرة لم تكن لتسكن الشباك اليوم. من المحزن أن تخسر حين تتاح لك فرص عديدة.“

ويمثل فوز خيخون انتصارا شخصيا لمدربه مانويل بريسيادو الذي دخل في خلاف مع مورينيو لدى لقاء الفريقين في نوفمبر تشرين الثاني الماضي.

وثار بريسيادو حين ألمح مورينيو الى أن خيخون لم يقدم كل ما لديه ضد برشلونة وتصالح الاثنان على يد لجنة حكومية تسعى للتصدي للعنصرية والعنف في الرياضة.

وقال بريسيادو في مؤتمر صحفي ”هنأ مورينيو كل لاعب في فريقي في غرفة تغيير الملابس. الان علينا الاستفادة من كل هذا العمل في المباريات الثماني المتبقية.“

ويحتل خيخون المركز الحادي عشر برصيد 35 نقطة ويتقدم بست نقاط على منطقة الهبوط.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below