الشرطة تعتقل اكثر من 100 شخص عقب احداث عنف قبل مباراة في تركيا

Sun May 8, 2011 9:07am GMT
 

اسطنبول (رويترز) - قالت وكالة انباء الاناضول ان الشرطة التركية اعتقلت اكثر من 100 مشجع في مدينة بورصة يوم السبت عقب اشتباكات قبل مباراة بورصة سبور امام بشيكطاش والتي الغيت لاحقا من قبل الاتحاد التركي لكرة القدم.

واصيب 25 ضابط شرطة وتسعة مشجعين في احداث العنف التي اندلعت حول ملعب اتاتورك الخاص بفريق بورصة سبور.

وبدأ المئات من انصار بورصة سبور الذين كانوا يرغبون في منع انصار الفريق المنافس من الدخول الى الملعب في الاشتباك مع الشرطة قبل ساعات من بداية اللقاء ورشقوهم بالحجارة والزجاجات.

واظهرت صور تلفزيونية بعض المتفرجين وهم يلوحون بمضارب البيسبول فيما يضرم اخرون النار في صناديق قمامة. واستخدمت شرطة مكافحة الشغب رذاذ الفلفل ومدافع المياه لتفريق الجماهير.

وذكرت وسائل اعلام تركية ان مباريات بورصة سبور وبشيكطاش تحمل تاريخا من الشغب الجماهيري منذ احداث وقعت في موسم 2003-2004 عندما هبط فريق بورصة سبور.

وكان مسؤولو بورصة سبور قد سمحوا لنحو 400 مشجع من بشيكطاش بحضور المباراة كبادرة حسن نية الا ان احدا من هؤلاء لم يصل الى الاستاد.

وقال الاتحاد التركي انه سيعلن قرارا بشأن مصير المباراة في الثاني عشر من مايو ايار الجاري.

 
<p>مشجعو فريق بورصة سبور التركي يثيرون الشغب قبل مباراة امام بشيكطاش يوم السبت. صورة لرويترز (تستخدم في الاغراض التحريرية فقط ويحظر بيعها او استغلالها في حملات دعائية او اعلانية)</p>