13 آب أغسطس 2011 / 19:17 / منذ 6 أعوام

ليفربول يتعادل مع سندرلاند وارسنال يكتفي بالتعادل بعد طرد جرفينيو

<p>صورة ارشيفية لكيني دالجليش مدرب ليفربول - رويترز</p>

مانشستر (انجلترا) (رويترز) - أهدر ليفربول ركلة جزاء والغى الحكم له هدفا ليتعادل 1-1 مع ضيفه سندرلاند بينما استهل ارسنال مسيرته بالتعادل بدون اهداف مع نيوكاسل يونايتد في افتتاح منافسات موسم دوري انجلترا الممتاز لكرة القدم يوم السبت.

وتقدم ليفربول بهدف سجله لويس سواريز من ضربة رأس في الدقيقة 12 لكن مهاجم اوروجواي اضاع فرصة ثمينة قبل ذلك لاصحاب الارض عندما أهدر ركلة جزاء قبل أن يلغي الحكم هدفا سجله اندي كارول.

وادرك سندرلاند التعادل عندما سجل لاعبه السويدي سيباستيان لارسون هدفا في أول ظهور له مع الفريق من تسديدة رائعة في الدقيقة 57 .

وقال كيني دالجليش مدرب ليفربول للصحفيين "ربما سنحت لنا فرص أكثر وكنا غير محظوظين في الغاء هدف اندي كارول الذي كان سيجعل النتيجة 2-صفر."

وأضاف "لكن سندرلاند جعل الامور صعبة علينا.. لقد بذل جهدا كبيرا حقا وأعتقد أنه يستحق نقطة."

واستهل ارسنال مسيرته هذا الموسم بطريقة مثيرة للجدل بعد طرد مهاجمه الجديد جرفينيو في مباراته الرسمية الاولى مع الفريق باستاد سان جيمس بارك.

وبدا أن جرفينيو مهاجم ساحل العاج سقط بسهولة على الارض في نهاية اللقاء مما دفع جوي بارتون لاعب خط وسط نيوكاسل لجذبه من قميصه في محاولة لدفعه للنهوض.

وصفع جرفينيو بارتون بعد ذلك ليسقط لاعب نيوكاسل على الارض بشكل مسرحي وكان محظوظا لانه لم يحصل الا على انذار فقط لدوره في المشاجرة بملعب سان جيمس بارك.

ومثلت مشاركة بارتون مع نيوكاسل مفاجأة بعد وضعه في قائمة الانتقالات الاسبوع الماضي.

وسيطر ارسنال على اللعب بفضل طريقة لعبه التقليدية التي تعتمد على التمرير لكن الفريق افتقر الى اللمسة الاخيرة في ظل غياب قائده سيسك فابريجاس وزميله في خط الوسط سمير نصري اللذين يبدو انهما سينتقلان الى برشلونة ومانشستر سيتي على الترتيب.

وتباينت نتائج الفرق الصاعدة حديثا للمسابقة اذ خسر كوينز بارك رينجرز 4-صفر أمام بولتون واندرارز في اول مباراة له بالدوري الممتاز منذ 1996 وانتزع نوريتش سيتي نقطة بتعادله 1-1 مع ويجان اثليتيك.

وفي لقاءات اخرى فاز ولفرهامبتون واندرارز 2-1 على مضيفه بلاكبيرن روفرز وتعادل فولهام بدون أهداف مع استون فيلا.

وكان ليفربول يأمل في مواصلة الاداء الجيد الذي قدمه في النصف الثاني من الموسم الماضي بعد تعيين دالجليش مدربا ودفع باربعة لاعبين جدد في تشكيلته الاساسية.

وبعد الهدف الافتتاحي لسواريز الذي صنعه الوافد الجديد تشارلي ادم لاحت له فرصة تعزيز تقدمه لكن هدف كارول الذي صنعه ادم أيضا ألغاه الحكم بداعي وجود مخالفة على المهاجم ضد مدافع سندرلاند انطون فرديناند.

واقترب لاعب جديد أيضا في ليفربول هو ستيوارت داونينج من التسجيل لكن الكرة التي سددها من مسافة بعيدة حادت قليلا عن المرمى ثم بدأت سيطرة أصحاب الارض في التلاشي ورد سندرلاند بهدف لارسون.

وبعد أن عاد ليفربول الى أرض الواقع بعد توقعات الخبراء بقدرته على اقتحام المربع الذهبي هذا الموسم عقب حصوله على المركز السادس الموسم الماضي نال كوينز بارك رينجرز درسا قاسيا.

وعقب بداية واعدة شهدت تسجيله لهدف عن طريق المهاجم دي.جيه كامبل الغاه الحكم ترك الوافد الجديد كيرون داير الملعب على محفة بسبب اصابة في الساق بعد خمس دقائق فقط من البداية.

وتأخر كوينز بارك في نهاية الشوط الاول بهدف سجله جاري كاهيل مدافع بولتون قبل أن يضع داني جابيدون مدافع كوينز بارك الكرة في مرمى فريقه في الدقيقة 67.

وازداد الامر سوءا لكوينز بارك رينجرز بهدفين اخرين سجلهما ايفان كلاسنيتش وفابريس موامبا لصالح بولتون وأنهى اصحاب الارض اللقاء بعشرة لاعبين بعد طرد كلينت هيل.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below