ليفربول يزيد معاناة ارسنال بفوزه عليه 2-صفر في دوري انجلترا

Sat Aug 20, 2011 4:32pm GMT
 

لندن (رويترز) - ازدادت معاناة ارسنال يوم السبت بخسارته أمام ضيفه ليفربول في استاد الامارات بهدفين مقابل لا شيء جاء أولهما عبر لاعبه ارون رامسي عن طريق الخطأ في مرماه والثاني سجله لويس سواريز قبل النهاية بعد أن لعب الفريق اللندني بعشرة لاعبين للمرة الثانية في مباراتين متتاليتين بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم.

وبدا أن كوينز بارك رينجرز الصاعد حديثا قد تعلم الدرس من هزيمته برباعية نظيفة أمام بولتون واندرارز في الجولة الماضية بعد أن هزم مضيفه ايفرتون 1-صفر بفضل هدف تومي سميث في الشوط الاول.

وحقق نيوكاسل يونايتد الفوز في مباراة قمة شمال شرق انجلترا عندما سجل رايان تيلور هدفا في الدقيقة 62 ليقوده للتغلب 1-صفر خارج ملعبه على سندرلاند.

وأنهى سندرلاند اللقاء بعشرة لاعبين بعد طرد المدافع فيل باردسلي.

وانتهت أول مباراة في الدوري الانجليزي الممتاز تقام في ويلز بالتعادل بدون أهداف حيث صمد سوانسي سيتي في وجه انتفاضة قوية لضيفه ويجان اثليتيك قبل النهاية بينما تغلب استون فيلا في أول مباراة على أرضه تحت قيادة المدرب اليكس مكليش 3-1 على بلاكبيرن روفرز.

وبينما سيساعد الفوز مكليش على كسب قلوب مشجعي فيلا الذين لم يسعدهم كثيرا تعيين المدرب الاسكتلندي منتقلا من الغريم المحلي برمنجهام سيتي فان النتيجة في استاد الامارات دفعت جمهور ارسنال لاصدار صيحات استهجان في نهاية المباراة.

وبدأ ارسنال - الذي يدربه ارسين فينجر والذي لا يزال يعاني جراء رحيل القائد السابق سيسك فابريجاس ومن اصابات وايقافات - المباراة بطريقة سيئة حين خسر جهود المدافع لوران كوشيلني بسبب الاصابة بعد ربع ساعة فقط من البداية.

وازداد الامر سوءا حين طرد ايمانويل فريمبونج وهو أحد أفضل لاعبي ارسنال في مشاركته الاولى كأساسي في الدوري الممتاز لحصوله على الانذار الثاني عقب تدخل خشن ضد لوكاس قبل 20 دقيقة من النهاية.

وافتتح ليفربول التسجيل حين ارتدت الكرة من صدر رامسي لتسكن الشباك في الدقيقة 78 قبل أن يضمن سواريز مهاجم اوروجواي لفريقه أول فوز في استاد الامارات في الوقت المحتسب بدل الضائع.   يتبع

 
<p>لاعبو ارسنال اثناء مباراتهم ضد ليفربول بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم في لندن يوم السبت - رويترز (تستخدم في الاغراض التحريرية فقط)</p>