22 أيلول سبتمبر 2011 / 09:58 / بعد 6 أعوام

توقف مباراة في اوروجواي بعد اصابة حامل الراية

مونتيفيديو (رويترز) - توقفت مباراة بين فريقي ناسيونال ويونيفرسيداد دي تشيلي على ارض الاول في اوروجواي في كأس اتحاد امريكا الجنوبية لكرة القدم الليلة الماضية بعد اصابة حامل الراية بشيء القي عليه من المدرجات.

وهذه هي المباراة الثانية في نفس البطولة التي يتم ايقافها خلال الاسبوع الحالي بسبب شغب الجماهير بعد الغاء مباراة يوم الثلاثاء بين ايميليك من الاكوادور واولمبيا من باراجواي على ارض الاول.

وكان يونيفرسيداد دي تشيلي مسيطرا على المباراة ومتقدما 2- صفر عندما اصيب حامل الراية في الدقيقة 47 وقالت وسائل اعلام ان لفافة من الورق القيت عليه من المدرجات.

وسقط حامل الراية على الارض وتلقى علاجا قبل ان يقرر الحكم الغاء المباراة.

وقال اتحاد كرة القدم في امريكا الجنوبية انه سيعقد اجتماعا في غضون الايام القليلة المقبلة لبحث التطورات.

وتوقفت مباراة الثلاثاء في الدقيقة 81 بعدما القى مشجعون زجاجات في ارض الملعب عندما كان الفريق الزائر متقدما 2-1.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below