15 تشرين الأول أكتوبر 2011 / 17:58 / بعد 6 أعوام

انبي بطل كأس مصر يدفع ثمن اخطاء الدفاع ويتعادل 3-3 مع الجونة

<p>لاعبون من انبي خلال مباراة الفريق في نهائي كأس مصر أمام الزمالك في القاهرة يوم الثلاثاء. تصوير: عمرو دلش - رويترز</p>

القاهرة (رويترز) - دفع انبي بطل كأس مصر لكرة القدم ثمنا غاليا لاخطاء الدفاع وحارس المرمى وأهدر تقدمه بفارق هدفين ليتعادل 3-3 على ملعبه مع الجونة في مباراته الافتتاحية بالدوري المصري الممتاز لكرة القدم يوم السبت.

ومع تبقي ست دقائق على نهاية الوقت الاصلي بدا انبي - الذي فاجأ الزمالك ليهزمه في نهائي كأس مصر الاسبوع الماضي - في طريقه للفوز في أول مباراة له في الدوري بعد أن تقدم 3-1.

لكن المهاجم النيجيري مينيسو بوبا سجل هدفه الثاني في اللقاء ثم صنع الهدف الثالث للمهاجم البديل ابراهيم الهلالي في الوقت المحتسب بدل الضائع بعد طرد محمد ناصف الظهير الايسر لانبي بسبب احتكاك غير مبرر مع لاعب منافس ليتقاسم الجونة نقاط اللقاء.

ومنح بوبا - المنتقل للجونة في الصيف قادما من اتحاد الشرطة - التقدم للفريق الزائر بعد 20 دقيقة عندما أخفق المدافع رامي صبري في ابعاد كرة عرضية من الظهير الايمن أحمد عادل لتصل للمهاجم النيجيري الذي وضع الكرة في الشباك بضربة رأس.

لكن انبي - الذي فقد قلبي الدفاع الاساسيين عمرو فهيم وعبد الظاهر السقا بعد اصابتهما خلال المباراة النهائية لكأس مصر - رد سريعا بهدفين في غضون ثلاث دقائق.

وسجل أحمد عبد الظاهر مهاجم منتخب مصر هدف التعادل في الدقيقة 33 من مدى قريب بعد عمل جيد من لاعب الوسط عادل مصطفى الذي منح بعد ذلك التقدم لانبي بعد أن وضعته تمريرة بينية في وضع انفراد من وسط الملعب.

وبعد اربع دقائق من بداية الشوط الثاني عزز الظهير الايمن أحمد صبحي لاعب منتخب مصر تحت 20 عاما تقدم انبي بالهدف الثالث بعد هجمة مرتدة أخرى.

لكن صبري مدافع انبي ارتبك والكرة معه لينتزعها بوبا ويطلق تسديدة من عند حافة منطقة الجزاء سكنت شباك الحارس محمد أبو جبل - الذي تألق في نهائي كأس مصر يوم الثلاثاء الماضي - في الدقيقة 84.

وضغط الجونة بضراوة بعد طرد ناصف في الدقيقة قبل الاخيرة وأهدى خطأ ساذج اخر من بطل كأس مصر هدف التعادل للجونة في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدل الضائع.

وخرج الحارس أبو جبل الى منتصف ملعب فريقه ليراوغه بوبا ويمرر الى الهلالي الذي سدد في الشباك الخالية من عند حافة منطقة الجزاء.

وبدا الغضب واضحا على مختار مختار مدرب انبي عقب صافرة النهاية وأظهرته لقطات تلفزيونية وهو يشير للحارس أبو جبل بالدخول الى غرفة الملابس.

وفي لقاء اخر أقيم يوم السبت كافح الاتحاد السكندري - الذي بقي في الدوري الممتاز عقب قرار الغاء الهبوط الموسم الماضي - ليدرك التعادل 1-1 مع الداخلية الوافد الجديد.

وأدى خطأ غريب اخر من حارس الاتحاد السكندري الهاني سليمان الى منح التقدم للداخلية الذي كان يخوض مباراته الاولى في تاريخه بالدوري الممتاز.

وبدت الكرة تحت سيطرة الحارس بعد تسديدة من ركلة حرة لكنها سقطت بشكل غريب باتجاه المهاجم وليد الحصري الذي مرر الى حمادة يحيى ليسجل بسهولة.

وردت العارضة ضربة رأس من رامي ربيع مهاجم الاتحاد السكندري وفرصة لمهاجم الداخلية يحيى في الشوط الاول لكن دخول المهاجم عفروتو ولاعب الوسط الغاني فرانسيس اكوافو بواتنج في الشوط الثاني أنعش أداء الفريق الزائر.

ومرر اكوافو بواتنج الى محمود سمير أبرز لاعبي الاتحاد السكندري ليرسل تمريرة عرضية قابلها المهاجم البديل محمد المرسي بالرأس مسجلا هدف التعادل في الدقيقة 78.

من أحمد ماهر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below