17 تشرين الأول أكتوبر 2011 / 08:28 / بعد 6 أعوام

عرض- ثنائي مانشستر يبحث عن الفوز الاول في دور المجموعات بدوري الابطال

بيرن (رويترز) - لم يرتق أداء سيتي ويونايتد قطبي مدينة مانشستر الانجليزية في دوري أبطال اوروبا لكرة القدم الى المستوى الذي يقدمانه في الدوري المحلي الممتاز وسيكونا ضمن 15 فريقا ستحاول الفوز بأول مباراة لها في دور المجموعات بالبطولة الاوروبية هذا الاسبوع.

<p>اليكس فيرجسون مدرب مانشستر يونايتد الانجليزي في مباراة ضد بنفيكا في لشبونة يوم 14 سبتمبر ايلول 2011 - رويترز</p>

ورغم انه لم يكن مفاجئا ان تفشل فرق مثل فيكتوريا بلزن التشيكي وباتي بوريسوف من روسيا البيضاء واوتيلول جالاتي الروماني في تحقيق اي انتصار مع اقتراب الجولة الثالثة من مباريات دور المجموعات فان البداية السيئة لسيتي ويونايتد في البطولة اصابت الجماهير بحالة من الدهشة.

وبعد ان تعادل الفريق خارج ملعبه امام بنفيكا البرتغالي وعلى ارضه امام بال السويسري يدرك يونايتد ضرورة العودة بالنقاط الثلاث عندما يحل يوم الثلاثاء ضيفا على اوتيلول بطل رومانيا الذي خسر اول مباراتين ضمن منافسات المجموعة الثالثة.

واذا لم يحقق يونايتد الفوز سيجد وصيف البطولة العام الماضي نفسه مطالبا باللحاق بثنائي الصدارة اللذين يمتلكان اربع نقاط لكل منهما وسيلتقيان في سويسرا مساء يوم الثلاثاء ايضا.

وقال اليكس فيرجسون مدرب يونايتد الذي اضاع فريقه تقدمه بهدفين امام بال السويسري وتأخر 3-2 قبل دقيقة واحدة على نهاية المباراة لوسائل اعلام انجليزية يوم الاحد ”مسيرتنا في بطولة اوروبا لا تسير بالتأكيد وفقا لما كنا نأمل.“

واضاف ”لا يوجد ما يدعو للقلق بعد لكن مع تبقي اربع مباريات ورصيدنا لا يتعدى نقطتين في ظل امتلاك بال وبنفيكا لاربع نقاط لكل منهما هو ما لم نكن نأمله.“

ويتولى دورينل مونتينو أكثر لاعبي رومانيا مشاركة مع منتخب بلاده تدريب جالاتي الذي يلعب مبارياته على ارضه في بوخارست بسبب عدم مواكبة الاستاد الخاص به لمعايير دوري ابطال اوروبا.

وفاز النادي الذي تأسس في عام 1964 والذي ينتمي الى البلدة التي تشتهر ببناء السفن وتصنيع الصلب بأول لقب له للدوري الروماني الموسم الماضي.

وسيلعب بال تحت قيادة المدرب المؤقت هيكو فوجل بعد ان قرر المدرب تورستن فينك مبادلة فرصة النجاح في دوري ابطال اوروبا بتدريب هامبورج الذي يعاني من اجل البقاء في دوري الدرجة الاولى الالماني.

ويتباهى الفريق السويسري بالكسندر فري كبير هدافي البطولة برصيد ثلاثة اهداف في مباراتين وسيرحب بعودة الجناح شيردان شاكري عقب ايقافه لمباراتين.

ويبدو وضع مانشستر سيتي متصدر الدوري الانجليزي الممتاز اكثر تعقيدا في المجموعة الاولى حيث يتراجع بفارق خمس نقاط خلف بايرن ميونيخ المتصدر وثلاث نقاط خلف نابولي.

ويستضيف الفريق الذي يدربه روبرتو مانشيني فريق فياريال الذي خسر اول مباراتين وعلى الرغم من تركيز الفريق على مباراة القمة التي ستجمعه بيونايتد مطلع الاسبوع المقبل فليس امامه اي مجال للخطأ.

وقال مانشيني ”ندرك ان الاسبوع الحالي سيكون صعبا. سنواجه فياريال في دوري ابطال اوروبا وسنخوض مباراة قمة بعدها. يجب ان نركز على فياريال اولا.“

وسيحاول نابولي ان يصبح اول فريق يسجل في مرمى بايرن ميونيخ خلال 13 مباراة عندما يستضيف الفريق البافاري.

ولم يخسر الفريق الايطالي في تسع مباريات على ارضه منذ عام 2008.

وسيكون بروسيا دورتموند بطل الدوري الالماني بين عدة فرق اخرى ستتطلع لاول انتصار لها عندما يحل ضيفا على اولمبياكوس بطل اليونان الذي لا يمتلك اي نقاط ويقبع في قاع المجموعة السادسة.

وفي المجموعة ذاتها سيدافع اولمبيك مرسيليا عن سجله الخالي من اي هزائم على ارضه عندما يلاقي ارسنال صاحب المركز الثاني في مباراة تجمع بين فريقين يتناقض مستواهما على الصعيد الاوروبي مع بدايتهما السيئة في الدوري المحلي هذا الموسم.

ويمثل طرابزون سبور التركي اكبر مفاجأة الى الان بتصدره المجموعة الثانية وذلك بعد ان شارك بديلا لفناربخشة الذي انسحب من البطولة بسبب فضيحة تلاعب في نتائج المباريات تكشفت في تركيا.

وسيحل طرابزون الذي يمتلك اربع نقاط ضيفا على تشسكا موسكو الذي لم يفز بأي مباراة بينما يحتاج انترناسيونالي ان ينحي مستواه السيء في الدوري الايطالي جانبا عندما يتوجه الى ليل وهو الفريق الذي يبحث عن اول فوز له هو الاخر.

وسيدافع ابويل متصدر المجموعة السابعة والذي يمثل مفاجأة اخرى في البطولة عن سجله الخالي من الهزائم عندما يحل ضيفا على بورتو بطل كأس الاندية الاوروبية والدوري البرتغالي الذي يحتاج للعودة الى مستواه عقب هزيمته 3-1 امام زينيت سان بطرسبرج في الدور السابق.

وتبدو النتائج في بقية المجموعات اكثر توقعا خاصة المجموعة الثامنة حيث يمكن لميلانو وبرشلونة اللذان يمتلكان اربع نقاط لكل منهما ان يقطعا خطوة اخرى باتجاه التأهل بالفوز على باتي بوريسوف وفيكتوريا بلزن على الترتيب.

ويمتلك كلا الفريقين المنتميان الى اوروبا الشرقية نقطة واحدة لكل منهما.

ويمكن لتشيلسي متصدر المجموعة الخامسة ان يواصل هيمنته بالفوز على ارضه على جنك الذي يتذيل جدول الترتيب وكذلك الحال بالنسبة لريال مدريد متصدر المجموعة الرابعة الذي يستضيف اولمبيك ليون وهو الفريق الذي خرج على يديه الموسم الماضي.

كما تشهد المجموعة الرابعة ايضا حلول اياكس امستردام بطل اوروبا اربع مرات ضيفا على دينامو زغرب بطل كرواتيا حيث يأمل الاثنان في تحقيق اول فوز لهما في البطولة.

من برايان هوموود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below