فوز ساحق لمانشستر سيتي 6-1 على يونايتد بدوري انجلترا

Sun Oct 23, 2011 4:13pm GMT
 

لندن (رويترز) - حقق مانشستر سيتي أحد أكبر انتصاراته على الاطلاق بعد أن سحق غريمه التقليدي مانشستر يونايتد 6-1 في معقله باستاد اولد ترافورد يوم الاحد ليعلن نفسه الاقرب لخلافة يونايتد على عرش الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم.

وتحقق الانتصار المفاجيء وهو الاكبر لسيتي على الاطلاق في معقل منافسه منذ الفوز 5-صفر عام 1955 بفضل ثنائيتين لكل من ماريو بالوتيلي والبديل ادين جيكو مقابل هدف لكل من سيرجيو اجويرو وديفيد سيلفا.

وسجل سيتي ثلاثة من أهدافه الستة في الدقائق الاربع الاخيرة من المباراة بل كان بوسعه اضافة المزيد.

ولعب يونايتد معظم فترات الشوط الثاني بعشرة لاعبين لطرد المدافع جوني ايفانز لمحاولته عرقلة بالوتيلي في هجمة مرتدة. وفشل يونايتد في منع سيتي من أن يصبح أول فريق يتغلب عليه في ملعبه منذ ابريل نيسان 2010.

كما وضع الفوز حدا لانتصارات يونايتد في 19 مباراة متتالية على أرضه في الدوري ليرفع سيتي رصيده الى 25 نقطة من تسع مباريات بفارق خمس نقاط عن يونايتد صاحب المركز الثاني الذي سجله هدفه الوحيد عن طريق دارين فليتشر قبل تسع دقائق من النهاية.

وحين سجل فليتشر الهدف قلص يونايتد الفارق الى 3-1 لكن شباكه تلقت ثلاثة أهداف أخرى بعد أن انكشف دفاعه ليخسر بستة أهداف في ملعبه بالدوري للمرة الاولى منذ خسارته 7-4 أمام نيوكاسل يونايتد في سبتمبر ايلول 1930 .

وواصل ارسنال انتفاضته وفاز على ستوك سيتي 3-1 مستفيدا من ثنائية البديل روبن فان بيرسي.

وسجل فان بيرسي هدفين في الدقيقتين 73 و82 بعدما كانت النتيجة 1-1 اذ تقدم جرفينيو لارسنال في الدقيقة 27 وأدرك بيتر كراوتش التعادل لستوك سيتي في الدقيقة 34 .

ورفع أرسنال رصيده الى 13 نقطة متقدما بنقطة واحدة على ستوك. وسجل ايفرتون هدفين في الوقت المحتسب بدل الضائع ليفوز على فولهام 3-1.   يتبع

 
<p>الايطالي ماريو بالوتيلي مهاجم مانشستر سيتي قبيل مباراة في شمال انجلترا يوم 15 اغسطس اب 2011 - رويترز</p>