19 تشرين الثاني نوفمبر 2011 / 23:14 / منذ 6 أعوام

الحظ يساند انترناسيونالي ولاتسيو يصعد للصدارة في الدوري الايطالي

<p>تياجو موتا لاعب انترناسيونالي بعد احرازه هدفا في مرمى كالياري خلال مباراة في ميلانو يوم السبت. تصوير: اليساندرو جاروفالو - رويترز</p>

ميلانو (رويترز) - حقق انترناسيونالي انتصاره الثالث فقط هذا الموسم في دوري الدرجة الاولى الايطالي لكرة القدم بعد فوزه 2-1 على ضيفه كالياري بفضل هدف مثير للجدل من تياجو موتا يوم السبت.

وزعم المدرب دافيدي بالارديني في أول مباراة له مع كالياري ان الحكام يمنحون الاندية الاكبر الاستفادة في حالات الشك بعدما أظهرت لقطات تلفزيونية ان موتا كان في موقف تسلل قبل تسجيل الهدف الافتتاحي لانترناسيونالي.

ودخل البرازيلي الصاعد فيليبي كوتينيو الى التشكيلة الاساسية لانترناسيونالي في اللحظات الاخيرة بعد اصابة الهولندي ويسلي سنايدر اثناء الاحماء ليحرز الهدف الثاني للفريق قبل ان يقلص الارجنتيني خواكين لاريفي الفارق لكالياري.

وفي مباريات أخرى أقيمت يوم السبت توقفت مسيرة انتصارات ميلانو حامل اللقب في اخر خمس مباريات بعدما تعادل بدون اهداف على ملعب فيورنتينا كما انتهى لقاء لاتسيو خارج أرضه مع نابولي بنفس النتيجة.

وصعد لاتسيو الى القمة برصيد 22 نقطة من 11 مباراة متقدما بنقطة واحدة على اودينيزي الذي يحل ضيفا على بارما يوم الاحد.

ويظل يوفنتوس صاحب المركز الرابع هو الفريق الوحيد الذي لم يخسر في الدوري هذا الموسم حتى الان قبل ان يستضيف باليرمو يوم الاحد.

ولم يقدم الفريقان في مباراة لاتسيو ونابولي الكثير باستثناء فترة مثيرة في بداية الشوط الثاني.

وكاد الارجنتيني ايزيكيل لافيتسي ان ينتزع الفوز لنابولي في الوقت المحتسب بدل الضائع لكن الحارس فيدريكو مارشيتي ابعد الكرة.

وفي أول مباراة مع المدرب ديليو روسي بعد اقالة سينيسا ميهايلوفيتش انتزع فيورنتينا نقطة من ميلانو.

واعتقد الهولندي كلارينس سيدورف انه افتتح التسجيل لميلانو في الدقيقة 18 لكن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل رغم ان لقطات الاعادة التلفزيونية رجحت عكس ذلك.

وتقدم انترناسيونالي بعد مرور تسع دقائق من زمن الشوط الثاني عندما نفذ ريكاردو الفاريز ركلة حرة ليحول موتا الكرة الى الشباك من مدى قريب.

وقال بالارديني وهو ثالث مدرب لكالياري هذا الموسم ”بعض الموقف تصنع الشكوك وفي حالة الشك يذهب قرار الحكم لصالح الاقوى. من الصعب للغاية اتخاذ قرار بشأن تسلل لصالح في ملعب سان سيرو.“

وكان كلاوديو رانييري مدرب انترناسيونالي اعترض على عدد ركلات الجزاء التي احتسبها الحكام ضد فريقه لكنه اعترف بان الحظ سانده هذه المرة.

وقال رانييري ”ابلغوني ان الهدف من موقف تسلل لكن جاء الدور علينا لنستمتع ببعض الحظ كنوع من التغيير.“

وسدد انترناسيونالي كرتين في العارضة في الشوط الاول عن طريق جيامباولو باتسيني والارجنتيني ماورو زاراتي بعد تدخل مايكل اجاتسي حارس كالياري في المرتين.

وساهم البديل الفاريز في الهدف الثاني لانترناسيونالي بعد ست دقائق عندما استخلص الكرة في وسط الملعب قبل أن يرسل تمريرة الى البرازيلي كوتينيو.

وتخلص كوتينيو (19 عاما) من الرقابة وسدد الكرة في الشباك ليحرز هدفه الثاني مع انترناسيونالي منذ انضمامه الى الفريق من فاسكو دا جاما البرازيلي في بداية الموسم الماضي.

ورفع انترناسيونالي رصيده الى 11 نقطة من عشر مباريات فيما غابت الانتصارات عن كالياري للمباراة السادسة ليتوقف رصيده عند 13 نقطة بعدما خسر للمرة الثالثة على التوالي.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below