21 كانون الأول ديسمبر 2011 / 22:28 / بعد 6 أعوام

فريقا مانشستر يفوزان مجددا وسيتي يتصدر في عيد الميلاد

لندن (رويترز) - ساهم مانشستر سيتي متصدر الدوري الانجليزي الممتاز ومانشستر يونايتد حامل اللقب في صرف الانتباه عن الجدل المتعلق بالعنصرية بعد انتصارين مقنعين يوم الاربعاء.

<p>اليكس فيرجسون مدرب مانشستر يونايتد خلال مؤتمر صحفي في مانسشتر أول نوفمبر تشرين الثاني 2011 - رويترز</p>

وضمن سيتي البقاء في الصدارة في فترة عيد الميلاد بفوزه 3- صفر بملعبه على ستوك سيتي بفضل هدفين من سيرجيو اجويرو وهدف لادم جونسون.

وأثار العرض الذي قدمه سيتي سعادة المدرب روبرتو مانشيني الذي قال لهيئة الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي) ”نحن سعداء بتصدر الترتيب لكن كما قلت منذ ثلاثة ايام من المهم البقاء على القمة في نهاية الموسم.“

واضاف ”لكن بالنسبة للمشجعين أعتقد أنهم سيقضون عيد ميلاد جيدا. اذا أردنا الفوز بالبطولة علينا الحصول على 90 نقطة لان مانشستر يونايتد مستمر في الفوز.“

وبقي يونايتد في المركز الثاني بفارق نقطتين عن سيتي بعد ان سحق فولهام 5-صفر باستاد كرافن كوتاج رغم ان الانتصار لم يكن بلا ثمن مثلما قال المدرب اليكس فيرجسون.

وقال فيرجسون ”الاداء في الشوط الاول كان جيدا مثلما لعبنا طوال الموسم لكننا عانينا من اصابتين.“

واضاف ”فيل جونز تلقى ضربة بالمرفق في الفك وسيخضع لفحص بالاشعة غدا. لا يبدو الامر جيدا. ريو (فرديناند) سيعود في مباراة بلاكبيرن عشية العام الجديد.. هناك قلق على فيل واشلي (يانج) سيغيب لاسبوعين او ثلاثة.“

وبين مسجلي اهداف يونايتد كان رايان جيجز (38 عاما) الذي حافظ على رقمه القياسي بهز الشباك في كل المواسم العشرين منذ انطلاق الدوري الانجليزي الممتاز رغم أن الهدف الذي سجله قبل نهاية الشوط الاول جاء بعد اصطدام الكرة بمدافع فولهام فيليب سنديروس.

وقال جيجز لهيئة الاذاعة البريطانية ”كان الامر جيدا للغاية.. لم نسجل العدد الذي نرغب فيه من الاهداف لكننا كنا نلعب جيدا.“

وتابع ”في الجزء الثاني من الموسم نتقدم بقوة دائما ونقدم عروضا جيدة. لا نريد الاعتماد على المهاجمين في التسجيل.. نريد اقتسام هز الشباك معهم.“

وأنزل يونايتد أثقل خسارة بفولهام على ارضه منذ 24 عاما باهداف داني ويلبك وناني بضربة رأس نادرة ووين روني بتسديدة من 30 مترا وديميتار برباتوف بكعب القدم.

وجاء اول اهداف جيجز هذا الموسم قبل ان يسجل مارك اولبرايتون الهدف رقم 20 ألف في الدوري الممتاز منذ انطلاقه في موسم 1992-1993 ليدرك لاستون فيلا التعادل بعد تقدم ضيفه ارسنال بهدف سجله روبن فان بيرسي من ركلة جزاء في الشوط الاول.

وعاد يوسي بن عيون ليحرز هدف الفوز لارسنال في الدقيقة 87 بضربة رأس ليمنح فريق المدرب ارسين فينجر الفوز 2-1 وهو الانتصار الثامن للفريق اللندني في اخر عشر مباريات في الدوري. وانهى فيلا اللقاء بعشرة لاعبين بعد طرد المدافع الان هاتون في الدقيقة 88 لحصوله على الانذار الثاني.

وبهذه النتائج يظل سيتي في الصدارة برصيد 44 نقطة من 17 مباراة مقابل 42 نقطة ليونايتد. ويلتقي توتنهام هوتسبير الثالث برصيد 34 نقطة من 15 مباراة مع تشيلسي صاحب المركز الرابع برصيد 32 نقطة من 17 مباراة في استاد وايت هارت لين يوم الخميس.

ومن المتوقع أن يلعب القائد جون تيري مع تشيلسي رغم ابلاغه يوم الاربعاء بانه ستتم ملاحقته قضائيا بسبب اهانة عنصرية وجهها لمنافس قبل شهرين.

وسمح لمهاجم اوروجواي لويس سواريز - الذي ادين يوم الثلاثاء وأوقف لثماني مباريات لانه وجه اهانة عنصرية لباتريس ايفرا لاعب مانشستر يونايتد في أكتوبر تشرين الاول - باللعب مع ليفربول في انتظار تقدمه باستئناف.

وتعادل ليفربول بدون اهداف خارج ملعبه مع ويجان اثليتيك بعدما اهدر له تشارلي ادم ركلة جزاء.

وفي مباريات أخرى فاز سندرلاند 3-2 على مضيفه كوينز بارك رينجرز وتغلب وست بروميتش البيون 3-2 خارج ملعبه على نيوكاسل يونايتد وفاز ايفرتون 1-صفر على سوانسي سيتي باستاد جوديسون بارك.

من مايك كوليت

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below