27 كانون الأول ديسمبر 2011 / 06:58 / بعد 6 أعوام

شحاتة مدرب الزمالك يبدي سعادته بعودة ميدو للتهديف

<p>احمد حسام "ميدو" لاعب الزمالك المصري (يسارا) مع زميله محمود عبد الرازق شيكابالا في مباراة في القاهرة يوم 10 نوفمبر تشرين الثاني 2011. تصوير: عمرو عبد الله دلش - رويترز</p>

القاهرة (رويترز) - عبر حسن شحاتة مدرب الزمالك المنتمي للدوري المصري الممتاز لكرة القدم عن سعادته بعودة المهاجم أحمد حسام "ميدو" وزميله حسين حمدي للتهديف.

وحقق الزمالك فوزه الخامس في سبع مباريات عندما سجل هدفا في كل شوط ليفوز 2-صفر على تليفونات بني سويف الوافد الجديد يوم الاثنين.

وسجل حمدي هدفه الثاني منذ انتقاله للزمالك قبل بداية الموسم بعد هجمة جيدة ثم أضاف ميدو الهدف الثاني في أول ظهور له منذ فترة طويلة ليمنحا الزمالك انتصاره الثاني على التوالي.

وتقدم الزمالك للمركز الرابع برصيد 16 نقطة من سبع مباريات.

وقال شحاتة للصحفيين عقب اللقاء ان فريقه ادى مباراة طيبة أمام منافس منظم وقوي سبق له ان قدم مباريات مميزة في الدوري الممتاز.

وأشار مدرب الزمالك الى أن الكرة لا تعترف بفرق صغيرة أو كبيرة وتعطي فقط لمن يعطيها.

وأكد شحاتة انه لا يوجد لاعب أساسي واخر احتياطي في الفريق معربا عن سعادته بتوفيق الجهاز الفني في تغييراته خلال المباراة.

واضاف شحاتة في تصريح نقله الموقع الرسمي للزمالك "سعادتي الكبرى بالمباراة جاءت بعد هدفي حمدي وميدو وعودتهما للتهديف من جديد."

وأكد أن المهاجمين سيمثلان اضافة كبيرة للفريق في المباريات المقبلة.

من جهته اعتبر اسماعيل يوسف المدرب المساعد للزمالك المهاجم حمدي من أهم مكاسب المباراة بعد نجاحه في استعادة ثقته بنفسه بعد تسجيله الهدف الاول للفريق وظهوره بمستو متميز.

وأكد يوسف ان الزمالك قدم أداء متميزا خلال اللقاء رغم الغيابات المتعددة التي يعاني منها الفريق وعلى رأسهم محمد عبد الشافي وأحمد توفيق ومحمود فتح الله.

وأضاف "السبب وراء تغيير حمدي هو المجهود الكبير الذي بذله في المباراة وخوف الجهاز الفني من تعرضه للارهاق لاسيما انه بعيد عن المباريات منذ فترة طويلة والاستفادة من امكانيات عمر جابر في امتلاك وسط الملعب."

وأشار الى ان شحاتة دفع بميدو قبل نهاية المباراة لاستغلال الخبرة الكبيرة التي يمتلكها اللاعب وقدرته على قيادة الفريق للفوز وبالفعل تمكن من احراز الهدف الثاني للفريق.

وافتتح الزمالك التسجيل بعد 26 دقيقة عندما أنهى حمدي مهاجم مصر للمقاصة السابق تحركا رائعا بين المهاجم أحمد جعفر وصانع اللعب شيكابالا بلمسة بسيطة في الشباك.

لكن قبلها اقترب تليفونات بني سويف الذي ترقى للدوري الممتاز لاول مرة في تاريخه هذا الموسم من مرمى الزمالك كثيرا وكاد مهاجمه الشاب مصطفى مهنا أن يهز الشباك مرتين على الاقل.

وطالب مهنا باحتساب ركلة جزاء عندما اصطدمت تسديدته بذراع مدافع الزمالك هاني سعيد داخل منطقة الجزاء بعد سبع دقائق لكن الحكم أشار باستمرار اللعب قبل أن تسبب كرة سددها بالرأس ارتباكا للحارس عبد الواحد السيد.

وتلقى مهنا تمريرة وضعته في موقف انفراد في الدقيقة 24 وارتدت تسديدته الاولى من الحارس السيد ليتابعها بتسديدة أخرى في القائم.

ونال هدف الزمالك من معنويات تليفونات بني سويف وكاد شيكابالا أن يضاعف الغلة بعد تحرك رائع اخر لكنه سدد في جسد الحارس وهو في وضع جيد للتسجيل.

وأهدر مهنا فرصة أخرى لادراك التعادل بعد دقيقتين من بداية الشوط الثاني وهو بدون رقابة أمام المرمى قبل أن يعاقب الزمالك منافسه بهدف ثان للبديل ميدو.

ومرر شيكابالا كرة أخرى رائعة الى الظهير الايمن أحمد سمير داخل منطقة الجزاء ليرسلها الى ميدو الذي سدد في الشباك من مسافة قريبة قبل ثماني دقائق على نهاية زمن اللقاء.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below