22 كانون الثاني يناير 2012 / 00:11 / منذ 6 أعوام

النمر فالكاو يلتهم ريال سوسيداد

مدريد (رويترز) - أحرز رداميل فالكاو مهاجم منتخب كولومبيا ثلاثة أهداف ليساعد اتليتيكو مدريد على تحقيق أول انتصار خارج ملعبه هذا الموسم في دوري الدرجة الاولى الاسباني لكرة القدم بعد الفوز 4-صفر على ريال سوسيداد يوم السبت.

<p>فالكاو خلال مباراة في مدريد يوم 2 اكتوبر تشرين الاول 2011 -رويترز</p>

وهز فالكاو المعروف باسم ’النمر‘ الشباك من نقطة الجزاء وبتسديدة ساقطة رائعة ثم أكمل انتصار فريقه الذي يدربه دييجو سيميوني ليمنحه النقاط الثلاث بعد عرض رائع في سان سيباستيان.

واقترب اتليتيكو من المراكز المؤهلة للبطولات الاوروبية اذ يحتل المركز السابع برصيد 26 نقطة من 19 مباراة ويتخلف بفارق الاهداف فقط وراء اتليتيك بيلباو صاحب المركز السادس.

ويحل فريق اقليم الباسك ضيفا على ريال مدريد باستاد سانتياجو برنابيو يوم الاحد.

وسيسعى المتصدر ريال مدريد الذي يملك 46 نقطة للحفاظ على فارق النقاط الخمس مع برشلونة قبل أن يواجه الفريق القطالوني في اياب دور الثمانية لكأس ملك اسبانيا باستاد نو كامب يوم الاربعاء القادم.

ويلعب برشلونة صاحب المركز الثاني - الذي فاز 2-1 على ريال مدريد في لقاء الذهاب بالكأس - في ضيافة ملقة يوم الاحد.

وفي وقت سابق السبت ارتقى اسبانيول للمركز الخامس برصيد 28 نقطة بفوزه 3-صفر بملعبه على غرناطة بفضل أهداف راؤول باينا وخوان فيردو من ركلة جزاء وروي فونتي.

ويتقدم اسبانيول بنقطتين على بيلباو واتليتيكو واشبيلية الذي صمد ليتعادل 1-1 في مباراة قمة المدينة الاندلسية مع ريال بيتيس رغم أنه لعب بعشرة لاعبين في اخر 20 دقيقة.

وفي مباراة أخرى حول خيتافي تأخره ليتغلب 2-1 خارج ملعبه على ريسنج سانتندر المتعثر.

وافتتح فالكاو مهاجم اتليتيكو التسجيل من ركلة جزاء بعد مرور دقيقتين فقط في استاد انويتا وسط هطول الامطار وضاعف لاعب منتخب اسبانيا للشباب ادريان الغلة في بداية الشوط الثاني بعد تحرك جيد.

واحتفظ فالكاو بأفضل ما عنده حتى الدقيقة 82 عندما سدد كرة ساقطة من خارج منطقة الجزاء مرت من فوق الحارس كلاوديو برافو ثم أحرز هدفه 14 هذا الموسم في نهاية اللقاء.

وبدت أول مباراة قمة في مدينة اشبيلية منذ ثلاث سنوات تتجه نحو فوز بيتيس الصاعد حديثا عندما سدد لاعب الوسط بينات كرة من ركلة حرة سكنت الشباك.

وأدرك اشبيلية التعادل قبل نهاية الشوط الاول مباشرة عندما وضع المهاجم الفارو نيجريدو الكرة برأسه في الشباك عقب تمريرة خيسوس نافاس العرضية ورغم خسارته للمدافع فيدريكو فازيو لحصوله على الانذار الثاني في الدقيقة 70 الا أنه صمد للنهاية.

ولم تنجح النتيجة في ازالة الضغوط من على مدرب اشبيلية مارسيلينو بعد أن فشل فريقه في تحقيق الفوز للمباراة الخامسة على التوالي.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below