غينيا الاستوائية تسعى لمفاجأة جديدة على حساب ساحل العاج بكأس افريقيا

Sat Feb 4, 2012 7:02am GMT
 

ليبرفيل (رويترز) - ستدفع غينيا الاستوائية الشجاعة التي تشارك في استضافة كأس الامم الافريقية لكرة القدم بتشكيلة من اللاعبين المنتمين لفرق تلعب في دوريات اقل شأنا حول العالم في ظل سعيها لتحقيق مفاجأة مثيرة امام ساحل العاج في لقاء الفريقين بدور الثمانية للبطولة يوم السبت.

واستطاع هذا المزيج من اللاعبين الذين ولدوا في الخارج والكثير منهم من انصاف المحترفين الفوز على السنغال في مستهل مشوار الفريق بالبطولة الا ان الفرصة تبدو ضئيلة امامه للفوز في مباراة يوم السبت حتى في ظل الدعم الذي سيلقاه من الجماهير المتحمسة التي ستتابع المباراة التي ستقام بالعاصمة ملابو.

ومع ذلك فان الفريق سيجد في مواجهته منتخب ساحل العاج بخط هجوم يضم ديدييه دروجبا وسالومون كالو وجيرفينيو والذي سيضع في اعتباره ضرورة احترام منافسه الاقل تصنيفا مع ضرورة اظهار الصبر خلال المباراة.

وحذر فرانسوا زهوي مدرب ساحل العاج من ان "كرة القدم لا تنحصر في طرق اللعب فقط. انها تتعلق بالحالة البدنية والخططية والتوجه الذهني القوي."

وستلتقي زامبيا مع السودان في المباراة الاولى بدور الثمانية في باتا يوم السبت.

وشق السودان طريقه الى هذا الدور بفارق الاهداف اثر تغلبه على بوركينا فاسو 2-1 في اخر مباراة له بدور المجموعات وهو اول انتصار له في النهائيات خلال 42 عاما.

ويوم الاحد ستلتقي الجابون المشاركة في استضافة البطولة مع مالي في ليبرفيل بينما ستلتقي غانا مع تونس في فرانسفيل.

من مارك جليسون

 
<p>لاعبو غينيا قبل مباراة بكأس الأمم الأفريقية في فرانسفيل يوم 28 يناير كانون الثاني 2012 - رويترز</p>