12 شباط فبراير 2012 / 11:23 / منذ 6 أعوام

روني: جيرارد سيكون قائدا "مثاليا" لمنتخب انجلترا

لندن (رويترز) - نحى وين روني مهاجم مانشستر يونايتد مشاعر المنافسة على مستوى الاندية جانبا بقوله ان ستيفن جيرارد نجم ليفربول سيكون أفضل لاعب يرتدي شارة قيادة منتخب انجلترا في بطولة أوروبا لكرة القدم 2012.

<p>وين روني مهاجم مانشستر يونايتد خلال مباراة في مانشستر يوم 8 يناير كانون الثاني 2012 - رويترز</p>

ويفتقد منتخب انجلترا حاليا لمدرب دائم ولقائد بعدما جرد الاتحاد الانجليزي للعبة جون تيري من شارة القيادة في انتظار مثوله امام المحكمة في يوليو تموز المقبل بسبب مزاعم عن توجيه اهانة عنصرية لانطون فرديناند مدافع كوينز بارك رينجرز. واستقال المدرب الايطالي فابيو كابيلو احتجاجا.

وكتب روني في حسابه الشخصي على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي على الانترنت ”بالنسبة لكل شخص يسأل عن هذا الامر أحب بالطبع ان اكون قائدا لانجلترا لكن هذا القرار في يد المدرب الجديد. جيرارد خيار مثالي بالنسبة لي.“

ولا يحق لروني المشاركة مع انجلترا في أول مباراتين بدور المجموعات في بطولة اوروبا ضد فرنسا والسويد بسبب الايقاف ويرى نقاد انه من غير المرجح ان يرتدي روني شارة القيادة بينما ترشح مكاتب المراهنات جيرارد لارتدائها بغض النظر عمن سيتولى المسؤولية كمدرب.

وتولى ستيوارت بيرس مدرب منتخب تحت 21 عاما المسؤولية بشكل مؤقت قبل مباراة ودية مقررة الشهر الجاري امام هولندا فيما قال روني ووسائل اعلام ان هاري ريدناب مدرب توتنهام جرى مفاتحته لتولى تدريب انجلترا بشكل دائم.

ويصر ديفيد برنستين رئيس الاتحاد الانجليزي لكرة القدم على انه لا داعي للاستعجال في تعيين مدرب جديد كما قال ان السن لن تقف عائقا امام ريدناب (64 عاما).

وابلع صحفا بريطانية يوم الاحد ”اتفهم الصخب المثار حول هاري. الشخص حقق أشياء مذهلة.“

واضاف ”انه مدرب رائع كما انه انجليزي. الوظيفة ستكون جاذبة لاناس كثيرين. ستصلنا طلبات من جهات كثيرة رغم هذا الصخب.“

يأتي تفضيل روني للاعب الوسط جيرارد لقيادة انجلترا بعدما سجل المهاجم هدفين عندما تغلب يونايتد على ضيفه ليفربول 2-1 يوم السبت الماضي في مباراة شابها رفض لويس سواريز مصافحة باتريس ايفرا.

واوقف سواريز مهاجم ليفربول لثماني مباريات بعدما وجه اهانة عنصرية لايفرا في اكتوبر تشرين الاول الماضي.

ويوم السبت مد ايفرا يده لمصافحة سواريز بينما نظر مهاجم ليفربول الى الارض وتجاهله.

وحاول ايفرا بعد ذلك الامساك بذراع سواريز لكن الاخير ابتعد عنه ثم صافح ديفيد دي جيا حارس مرمى يونايتد. ورد ريو فرديناند مدافع يونايتد على ما حدث ولم يمد يده لمصافحة سواريز.

وحدثت مشادة بين عدة لاعبين من الفريقين بعد نهاية الشوط الاول وفي نهاية المباراة.

وقال فيرجسون ان تصرف سواريز كان السبب في ذلك.

وسجل وين روني هدفي يونايتد في الدقيقتين 47 و50 بينما جاء هدف ليفربول الوحيد قبل عشر دقائق من نهاية الوقت الاصلي عن طريق سواريز.

وبعد الفوز احتفل ايفرا بشكل مثير وكأن الفريق فاز بما هو أكبر من مجرد مباراة.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below