3 آذار مارس 2012 / 14:57 / بعد 5 أعوام

سيتي يعزز تصدره لدوري انجلترا وتشيلسي يخسر وأرسنال يهزم ليفربول

لندن (رويترز) - عزز مانشستر سيتي تصدره لدوري انجلترا الممتاز لكرة القدم بفوزه على بولتون واندرارز 2-صفر بينما انتفض أرسنال وحول تأخره الى فوز على ليفربول 2-1 ومني تشيلسي بخسارة جديدة يوم السبت.

وسجل سيتي الهدفين عن طريق جريتار ستينسون بطريق الخطأ في مرماه في الدقيقة 23 وماريو بالوتيلي في الدقيقة 69 ليضع الضغوط على مانشستر يونايتد حامل اللقب وصاحب المركز الثاني عندما يلعب في ضيافة توتنهام هوتسبير يوم الاحد.

وأصبح رصيد سيتي بعد هذا الفوز 66 نقطة متقدما بخمس نقاط على يونايتد ويأتي توتنهام ثالثا وله 53 نقطة.

ولم يدخل أرسنال المنافسة على اللقب هذا الموسم على الاطلاق لكنه عزز موقعه في المركز الرابع برصيد 49 نقطة بفوزه على ليفربول مستفيدا من هدفين لروبن فان بيرسي أحدهما في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الثاني.

ومني تشيلسي بخسارة جديدة بتعثره أمام وست بروميتش البيون 1-صفر لتزداد الضغوط على مدربه اندريه فيلاس بواش ويصبح مهددا بفقدان منصبه بعدما بقي رصيده 46 نقطة في المركز الخامس.

وتجمد رصيد ليفربول صاحب المركز السابع عقب خسارته الاولى على أرضه هذا الموسم عند 39 نقطة وتقلصت اماله في التأهل لدوري أبطال اوروبا.

وتقدم ليفربول بعدما سجل لوران كوشيلني مدافع أرسنال بطريق الخطأ في مرماه في الدقيقة 23 لكن فان بيرسي تعادل بضربة رأس في الدقيقة 31 قبل أن يسجل هدف الفوز في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الثاني.

ورفع فان بيرسي بذلك رصيد أهدافه مع أرسنال هذا الموسم الى 31 هدفا.

وقال فان بيرسي الذي لم يسجل أي هدف من قبل على أرض ليفربول لشبكة سكاي سبورتس التلفزيونية "التسجيل في أنفيلد يعني لي الكثير لانه ملعب رائع."

وأضاف مهاجم هولندا "نشعر بالفخر للفوز وبكل أمانة لا أعتقد اننا نستحق الفوز. ليفربول لعب بشكل أفضل لكن خطف الفوز في النهاية أمر يسعدني."

وهتفت جماهير أرسنال للاعبها فان بيرسي وقالت "انه يسجل حينما يريد" بعد تألقه في الفترة الاخيرة ورغم أن ذلك يبدو نوعا من المبالغة فان اسهامات المهاجم الهولندي هذا الموسم كانت ضخمة جدا.

وتقريبا لم يكن فان بيرسي قدم شيئا يذكر قبل أن يقابل كرة عرضية من بكاري سانيا بضربة رأس ويضع الكرة في مرمى ليفربول الذي كان يستحق أن يكون قبلها متقدما بأكثر من هدف واحد.

وحافظ البولندي فويتسيك شيشني حارس مرمى أرسنال على نظافة شباكه في بداية الشوط الاول عندما منع لويس سواريز من التقدم بهدف لاصحاب الارض بعدما ارتكب ضده خطأ أسفر عن ركلة جزاء. وتصدى شيشني لركلة الجزاء التي سددها ديرك كاوت.

لكن شيشني لم يتمكن من منع ليفربول من تسجيل الهدف الاول اذ حول زميله كوشيلني بطريق الخطأ في مرماه كرة عرضية من جوردان هندرسون. وسدد بعدها سواريز كرة قوية ارتدت من القائم قبل أن يدرك برأسه التعادل لارسنال.

وواصل ليفربول سيطرته على المباراة وكان سواريز قريبا من التقدم لاصحاب الارض.

وطالت مدة الشوط الثاني بسبب توقف المباراة طويلا لعلاج ميكل ارتيتا لاعب أرسنال الذي اصيب وخرج من المباراة.

وفي الوقت المحتسب بدل الضائع تلقى فان بيرسي كرة بينية متقنة من اليكس سونج ليضع الكرة مباشرة في المرمى محرزا هدف الفوز الثمين.

ولم يكن اليوم جيدا لفرق القاع الثلاثة.

وخسر ويجان اثليتيك أمام سوانسي سيتي 2-صفر وتعثر بولتون أمام سيتي بينما حصل بلاكبيرن على نقطة واحدة من تعادله مع استون فيلا 1-1.

وتقدم كوينز بارك رينجرز الى المركز السادس عشر برصيد 22 نقطة متقدما بفارق الاهداف على ولفرهامبتون وبلاكبيرن بعد تعادله مع ايفرتون 1-1.

وتغلب ستوك سيتي على نوريتش سيتي 1-صفر لينتزع منه المركز الثامن.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below