8 نيسان أبريل 2012 / 17:38 / بعد 5 أعوام

يونايتد يتصدر الدوري الانجليزي بفارق ثماني نقاط بعد هزيمة سيتي

<p>تيفيز وبالوتيلي (إلى اليمين) لاعبا مانشستر سيتي خلال تدريب في شمال انجلترا يوم 14 مارس اذار 2012. تصوير. فيل نوبل - رويترز</p>

لندن (رويترز) - زاد مانشستر يونايتد الى ثماني نقاط الفارق الذي يتفوق به على غريمه مانشستر سيتي في صدارة الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بعد فوزه 2-صفر على ضيفه كوينز بارك رينجرز وهزيمة سيتي امام مضيفه ارسنال بهدف دون رد يوم الاحد.

وقبل ست جولات من نهاية البطولة ارتفع رصيد يونايتد - الذي كان متأخرا عن سيتي طوال معظم فترات الموسم - الى 79 نقطة بينما تجمد رصيد سيتي عند 71 نقطة.

وارتفع رصيد ارسنال - الذي سجل ميكل ارتيتا هدف الفوز له في الدقيقة 87 - الى 61 نقطة في المركز الثالث متقدما بفارق نقطتين على توتنهام الرابع الذي تعادل سلبيا مع سندرلاند يوم السبت.

وطرد الحكم ماريو بالوتيلي مهاجم مانشستر سيتي خلال مباراة ارسنال وهي البطاقة الحمراء الثانية له هذا الموسم وبات عرضة للايقاف لفترة طويلة.

وتقدم يونايتد بعد 15 دقيقة حين سجل وين روني هدفه رقم 30 هذا الموسم من ركلة جزاء احتسبها الحكم لي ميسون في لعبة مثيرة للجدل.

وبدا أن اشلي يانج جناح يونايتد الذي كان يقف متسللا على أي حال قد تعمد السقوط بعد احتكاك طفيف للغاية مع شون ديري قائد كوينز بارك رينجرز الذي حصل على بطاقة حمراء مباشرة ليصبح سابع لاعب يطرد من هذا الفريق خلال الموسم الحالي.

وسدد روني الكرة أرضية في زاوية صعبة على يمين الحارس بادي كيني الذي لمسها بالفعل لكنها سكنت شباكه.

واتهم فيل بيرد المدير التنفيذي لكوينز بارك رينجرز يانج بتعمد السقوط وشبهه في كلمات نشرها بصفحته بموقع تويتر على الانترنت بمتسابق الغطس البريطاني توم دايلي.

وكتب بيرد يقول ”من الصعب قبول هذا الامر بعد مشاهدة الاعادة التفزيونية لكن يمكن لاشلي يانج اللعب في فريق واحد مع توم دايلي في الالعاب الاولمبية.“

وضاعف يونايتد النتيجة بهدف ثان في الدقيقة 68 حين سجل سكولز الذي قاد أداء يونايتد يوم الاحد هدفه الثالث في الدوري منذ عودته من الاعتزال في يناير كانون الثاني الماضي.

وفشل كوينز بارك رينجرز في ابعاد الكرة بطريقة ملائمة من ركلة ركنية لتسقط أمام سكولز الذي أطلق تسديدة قوية من حافة منطقة الجزاء ليحقق يونايتد انتصاره الحادي عشر في اخر 12 مباراة بالدوري.

وقال ريو فرديناند مدافع يونايتد الذي لعب في مواجهة شقيقه الاصغر انطون لاعب كوينز بارك انه كان يفضل الفوز بفارق أكبر خاصة بعد حالة الطرد.

وقال فرديناند ”بالنظر لحالة الطرد كان الافضل أن نفوز بفارق أكبر لكننا سعداء بالفوز وبشباكنا النظيفة.“

وأضاف متحدثا عن سكولز ”لقد رأينا تأثيره فهو قدوة لكل من في النادي.“

وكان بوسع يونايتد الفوز بفارق أكبر لكن محاولة رفائيل ارتدت من العارضة كما رد القائم تسديدة للاعب الوسط مايكل كاريك.

ورغم كفاح كوينز بارك رينجرز فانه لم يبد مطلقا قادرا على مقارعة يونايتد بعد حالة الطرد وتسببت النتيجة في تراجعه لمنطقة الفرق المهددة بالهبوط بفارق الاهداف وراء بلاكبيرن روفرز.

وستهبط ثلاثة فرق في نهاية الموسم. ويملك بولتون واندرارز 29 نقطة مقابل 28 نقطة لويجان اثليتيك و22 نقطة لولفرهامبتون واندرارز متذيل الترتيب.

اعداد وتحرير عماد عبد الله للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below