يونايتد يتصدر الدوري الانجليزي بفارق ثماني نقاط بعد هزيمة سيتي

Sun Apr 8, 2012 6:05pm GMT
 

لندن (رويترز) - زاد مانشستر يونايتد الى ثماني نقاط الفارق الذي يتفوق به على غريمه مانشستر سيتي في صدارة الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بعد فوزه 2-صفر على ضيفه كوينز بارك رينجرز وهزيمة سيتي امام مضيفه ارسنال بهدف دون رد يوم الاحد.

وقبل ست جولات من نهاية البطولة ارتفع رصيد يونايتد - الذي كان متأخرا عن سيتي طوال معظم فترات الموسم - الى 79 نقطة بينما تجمد رصيد سيتي عند 71 نقطة.

وارتفع رصيد ارسنال - الذي سجل ميكل ارتيتا هدف الفوز له في الدقيقة 87 - الى 61 نقطة في المركز الثالث متقدما بفارق نقطتين على توتنهام الرابع الذي تعادل سلبيا مع سندرلاند يوم السبت.

وطرد الحكم ماريو بالوتيلي مهاجم مانشستر سيتي ي مباراة ارسنال وهي البطاقة الحمراء الثانية له هذا الموسم وبات عرضة للايقاف لفترة طويلة.

ورفض روبرتو مانشيني مدرب سيتي الاقرار ان الصراع على اللقب قد حسم بالفعل.

ونقل تلفزيون سكاي سبورتس عن مانشيني قوله "لم ينته الامر بعد من الناحية النظرية لكن من الواضح الان انه سيكون صعبا علينا."

واضاف "لا يوجد مستحيل في كرة القدم لكن يجب ان نستعيد ذاكرة الانتصارات ونبدأ بمباراتنا على ارضنا امام وست بروميتش البيون يوم الاربعاء المقبل."

وبدا على مانشيني الضيق الشديد عند سؤاله بشأن المهاجم بالوتيلي سريع الغضب.

وقال "أنا معه منذ عامين ولا أستطيع ان أفعل المزيد. امل من أجله ان يبدأ في التحسن ويفهم انه لا يمكن ان يستمر في التصرف بهذا الشكل مستقبلا."   يتبع

 
<p>ميكل ارتيتا لاعب ارسنال يشكو من اصابة في الفخذ اثناء مباراة الفريق أمام مانشستر سيتي يوم الاحد في الدوري الانجليزي لكرة القدم. رويترز</p>