22 نيسان أبريل 2012 / 17:53 / منذ 5 أعوام

الالماني فيتل يفوز بسباق البحرين وسط احتدام الغضب بين المحتجين

المنامة (رويترز) - فاز الالماني سيباستيان فيتل بطل العالم بسباق البحرين الجولة الرابعة لبطولة فورمولا 1 للسيارات يوم الاحد في الوقت الذي تصاعدت فيه حدة الغضب في الشوارع بين المحتجين الذين يقولون انه ما كان يتعين على العائلة الحاكمة استضافة السباق بعد ان سحقت مظاهرات الربيع العربي العام الماضي.

وأدت الاجراءات الامنية المشددة الى ابقاء الاحتجاجات بعيدا تماما عن الحلبة حيث انطلق فيتل سائق رد بول من مركز اول المنطلقين في سباق مر دون وقوع حوادث. وقال ناشطون ان الشرطة اطلقت الغاز المسيل للدموع ضد مظاهرات اندلعت بعد السباق في قرى شيعية حول العاصمة.

وشهدت هذه القرى اشتباكات ليلية خلال الاسبوع المنصرم.

وقال المتظاهرون المطالبون بالديمقراطية ان الاهتمام العالمي الذي اجتذبوه بسبب سباق الجائزة الكبرى اوضح ان السلطات التي يقودها السنة اخطأت عندما صممت على المضي قدما في استضافة السباق هذا العام.

وقالت الناشطة الشيعية الاء الشهابي عبر الهاتف ان السلطات اساءت التقدير لانها اعتقدت ان الغاء السباق سيكون هزيمة لها لكنها لم تدرك تكلفة اقامة السباق. وأضافت في وقت لاحق على موقع تويتر انها كانت على وشك التعرض للاعتقال في منطقة البديع حيث كانت الاطارات تشتعل بعد احتجاجات حاشدة يوم الجمعة. ولم يأت اي رد عندما تم الاتصال بها على هاتفها.

وكان سباق الجائزة الكبرى بالبحرين فرصة للحكومة لاظهار ان الحياة عادت الى طبيعتها في المملكة بعد ان اجبرتها بواعث القلق الامنية بشأن الاحتجاجات على تأجيل سباق العام الماضي ثم الغائه بعد ذلك.

لكن الكثير من مقاعد مدرجات حلبة السباق كانت خاوية رغم وسائل الترفيه الوفيرة التي استهدفت اجتذاب اصحاب المراهنات. وقال مسؤولون ان عدد المتفرجين بلغ 28 الف شخص في الحلبة التي تتسع لنحو 45 الف شخص.

وأبدت بعض الفرق احباطها من تركيز الاهتمام على الشؤون السياسية. وعقب وصوله يوم الخميس قال بطل العالم سيباستيان فيتل انه يعتقد أن كثيرا من الانباء الواردة مجرد دعاية.

وتطلع لركوب سيارته والتعامل مع "الامور المهمة حقا.. حرارة الاطارات والسيارات."

وبعد انتهاء السابق بدا عليه الارتياح. وقال فيتل (24 عاما) بعد ان اغلق عينيه وأخذ نفسا عميقا اثناء وقوفه على منصة التتويج "كان السباق صعبا للغاية."

وحل الفنلندي كيمي رايكونن سائق لوتس في المركز الثاني وجاء زميله بالفريق رومان جروجان وهو فرنسي في المركز الثالث.

وقال الناشط الحقوقي سيد يوسف المحافظة ان الشرطة استخدمت الغاز المسيل للدموع ضد متظاهرين في عدة قرى شيعية حول المنامة بعد السباق.

وقالت القناة الرابعة في التلفزيون البريطاني ان فريقا يعمل لصالح القناة اعتقل وتعدت الشرطة بالضرب على سائقهم وأبعدته عنهم.

وخرج الاف الاشخاص الى الشوارع للمشاركة في احتجاجات تطالب بالديمقراطية في القرى الشيعية المنتشرة حول العاصمة المنامة في مطلع الاسبوع والقى المتظاهرون القنابل الحارقة على قوات الامن التي ردت باطلاق الغاز المسيل للدموع والطلقات المطاطية وطلقات الخرطوش.

وظهر ولي عهد البحرين الامير سلمان بن حمد ال خليفة في نهاية السباق وهو يبتسم ويصافح متفرجين اخرين. وكان ولي العهد هو الذي جلب السباق الى البحرين عام 2004 ليكون اول سباق للفورمولا 1 في المنطقة.

وعثر على أحد المحتجين ميتا امس السبت بعد ان قال ناشطون من المعارضة انه تعرض للضرب على ايدي الشرطة مما اجج غضب الاغلبية الشيعية التي تشكو من تهميش العائلة السنية الحاكمة لها منذ فترة طويلة ومما تقول انها معاملة وحشية تتعرض لها منذ قمع احتجاجات العام الماضي.

وقد تؤدي جنازة المحتج صلاح عباس حبيب (36 عاما) الى وقوع المزيد من اعمال الشغب ولكن لم يتضح متى ستقام حيث ان السلطات احيانا ما تحتجز الجثث لايام أو اسابيع.

ورفض مسؤولو فورمولا 1 والمسؤولون البحرينيون الاقتراحات التي قالت انه ما كان يتعين اجراء اسباق اذ لم يكن للاضطرابات اي تأثير يذكر على اولئك الذين كانوا داخل حلبة السباق.

وترعى سباق البحرين سلسلة من الشركات العالمية الكبرى. وشركة تومسون رويترز الشركة الام لوكالة رويترز هي الراعية لفريق وليامز في فورمولا 1.

وكانت شركة فودافون التي ترعى فريق ماكلارين الذي يضم السائقين البريطانيين لويس هاميلتون وجنسون باتون واحدة من الشركات الراعية القليلة التي تعلق على السباق قائلة انها لم تقدم اي استضافة ولم ترسل موظفين وكررت بواعث قلقها على ماكلارين. واضافت ان قرار الاستمرار يخص الفرق وفورمولا 1 وليس الرعاة.

والبحرين حليف عسكري مهم للولايات المتحدة وهي المملكة الوحيدة في الخليج التي هددتها بشدة انتفاضات الربيع العربي التي اجتاحت المنطقة العام الماضي واطاحت برؤساء تونس ومصر وليبيا واليمن.

وسحقت حكومة البحرين احتجاجات العام الماضي وأبعدت المتظاهرين عن الشوارع وغيرت معالم دوار اللؤلؤة الذي كان المتظاهرون يعتصمون فيه. ولقي 35 شخصا بينهم افراد امن حتفهم في تلك الحملة. وظل التوتر مستمرا في المناطق الشيعية منذ ذلك الحين وزادت حدة الاشتباكات في الشهور الماضية.

وكلفت الحكومة البحرينية لجنة مستقلة للتحقيق في اضطرابات العام الماضي وتقول انها بدأت في اجراء اصلاحات. لكن جماعات حقوق الانسان تقول ان الحكومة البحرينية تتحرك ببطء شديد في تطبيق الاصلاحات.

وأكد ملك البحرين حمد بن عيسى ال خليفة الذي حضر سباق الجائزة الكبرى في بيان التزامه الشخصي بالاصلاحات والمصالحة في البلاد وقال ان الباب مفتوح دائما للحوار الصادق بين كل أبناء الشعب.

وبلغت الاحتجاجات ذروتها يوم الجمعة وهو اليوم الذي يشهد عادة احتجاجات في العالم العربي حيث احتشد 10 الاف شخص للمشاركة في مظاهرة. وتجمع ما يقدر بنحو سبعة الاف شخص امس السبت ولم تظهر اي دلائل على وجود تجمعات حاشدة اليوم الاحد وهو يوم عمل في البحرين.

وقال الناشط المحافظة ان السلطات لا تريد أن تتم جنازة حبيب بينما لا يزال الكثير من الصحفيين الاجانب في البلاد لتغطية السباق.

وشاهد عاملون في فريقين واقعتي القاء قنابل حارقة وغادر بعض أعضاء فريق فورس انديا البحرين. لكن أغلب المشاركين في السباق لم يشعروا بالعنف الذي يدور أغلبه خارج العاصمة.

ويعتقد ان حكومة البحرين انفقت 40 مليون دولار لاستضافة السباق الذي يعد رمز فخر للعائلة الحاكمة منذ ان جلبت السباق للمنطقة عام 2004. واجتذب السباق عندما اقيم اخر مرة في البحرين عام 2010 اكثر من 100 الف زائر.

وبينما توافد الى البحرين مراسلو الصحافة الرياضية لتغطية السباق رفضت السلطات منح صحفيين اخرين من غير المراسلين الرياضيين من رويترز ووكالات أنباء أخرى تأشيرة دخول للمملكة.

وقالت القناة الرابعة ان فريقها كان يعمل بدون ترخيص.

وتمكن متسللون من تعطيل موقع فورمولا 1 بشكل متقطع يوم الجمعة وخربوا موقعا آخر دعما لما وصفوه بكفاح شعب البحرين في مواجهة الظلم. وعاد الموقع للعمل يوم الاحد. وقال برني ايكلستون رئيس فورمولا 1 لرويترز انه لا يعتقد ان اعمال العنف ستلحق الضرربمستقبل سباق فورمولا 1 في الشرق الاوسط.

( اعداد حسن عمار للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

من الان بولدوين

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below